شريط الأخبار

"إسرائيل" تبدي استعدادها لاستئناف المفاوضات في مصر لوقف اطلاق النار

10:21 - 22 تموز / أغسطس 2014

الأناضول - فلسطين اليوم

قالت أميرة أورون، متحدثة باسم الخارجية "الإسرائيلية"، اليوم ، إن "إسرائيل لن تتجاهل الجهود المصرية التي تدعمها وتحترمها، وإذا دعت مصر للمفاوضات مجدداً في إطار من التهدئة سيكون هناك استجابة من الجانب الإسرائيلي، شريطة أن يكون هناك أساس يمكن الأطراف جميعا من استعادة الهدوء وضمان وقف إطلاق النار".

وفي تصريح عبر الهاتف لوكالة الأناضول، أضافت أورون: "ليس هناك إمكانية للتفاوض في ظل إطلاق النار، لكن بالطبع إذا كان هناك أساس يمكننا من الهدوء، سيكون هناك استجابة وعودة للوفد الإسرائيلي إلى القاهرة".

وعصر الثلاثاء الماضي، وقبل ساعات من نهاية هدنة بين الجانبين كان مقررا أن تنتهي منتصف الليل، أعلن الجيش الإسرائيلي، أنه استأنف مهاجمة أهداف فلسطينية في قطاع غزة ردا على ما قال إنه تجدد إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل، وهو ما نفته حركة "حماس" تماما.

كما أعلن مسؤولون إسرائيليون، انهيار مفاوضات القاهرة بحسب تصريحات نقلتها وسائل إعلام إسرائيلية، قبل أن يغادر الوفد الإسرائيلي المكلف بالمفاوضات غير المباشرة القاهرة على متن طائرة خاصة.

فيما أعلن الوفد الفلسطيني المشارك في مفاوضات القاهرة، خلال مؤتمر صحفي ليلة الثلاثاء، أنه سيغادر محملا الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن فشل المفاوضات، ورافضا في الوقت نفسه اعتبار موقفه انسحابا من المفاوضات.

وقال عزام الأحمد، رئيس الوفد الفلسطيني، في تصريحات للصحفيين في هذا الوقت، "سنغادر كوفد فلسطيني بعد ساعات القاهرة لكن لا نعتبر أنفسنا انسحبنا من المفاوضات، وعندما يرى الوسيط المصري الأجواء والوقت مناسبة لعودة المفاوضات بعد أن يتلقوا جوابا على ورقتنا (من الجانب الإسرائيلي) نحن جاهزون للعودة".

وقدم الوفد الفلسطيني خلال مباحثات القاهرة، عدة مطالب أبرزها وقف إطلاق النار، ورفع الحصار عن قطاع غزة، بينما طالبت إسرائيل بنزع سلاح المقاومة، وهو ما رفضته الأخيرة.

انشر عبر