شريط الأخبار

أعضاء من الوفد الفلسطيني المفاوض يغادرون القاهرة بعد انهيار الهدنة في غزة

08:59 - 20 تشرين ثاني / أغسطس 2014

وكالات - فلسطين اليوم


غادر مطار القاهرة الدولي، صباح اليوم الأربعاء، أعضاء من الوفد الفلسطيني إلى المباحثات غير المباشرة مع إسرائيل، بعد انهيار الهدنة مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

 وقالت مصادر أمنية في المطار، إن "أعضاء من الوفد الفلسطيني، غادروا القاهرة، صباح اليوم، على متن طائرة تابعة للخطوط الأردنية، متوجهين إلى عمان في طريق عودتهم إلى رام الله، بالضفة المحتلة.

وكان الوفد الفلسطيني، أعلن يوم أمس الثلاثاء، أنه سيغادر القاهرة خلال ساعات، محملاً الجانب الإسرائيلي المسؤولية عن فشل المفاوضات، متحدثاً عن إمكانية العودة في وقت لاحق.

ويضم الوفد الفلسطيني المفاوض برئاسة القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، رئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرج، والقيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قيس عبد الكريم، وأمين عام حزب الشعب الفلسطيني، بسام الصالحي (مقيمون بالضفة الغربية)، فيما يضم الوفد أعضاء آخرين موزعين على قطاع غزة ودول عربية، وهؤلاء لم يكونوا ضمن المغادرين إلى رام الله.

يأتي ذلك بعد أن كان الوفد الإسرائيلي المفاوض، قد غادر القاهرة، يوم أمس الثلاثاء، بعد تلقيه أوامر من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالمغادرة، إثر "إطلاق صواريخ من قطاع غزة على بلدات إسرائيلية"، وهو ما لم تعلن أية جهة فلسطينية مسؤوليتها عنه حتى الساعة 05.30 تغ اليوم.

وفي أعقاب الإعلان عن سقوط صواريخ من قطاع غزة على بلدات إسرائيلية، شن سلاح الجو الإسرائيلي عدة غارات استهدفت مناطق متفرقة من القطاع، أسفرت حتى الساعة 05.20 تغ من اليوم الأربعاء، عن استشهاد 9، ليرتفع بذلك عدد شهداءالحرب الإسرائيلية على القطاع منذ السابع من الشهر الماضي إلى 2028.

وعلى مدار أكثر من أسبوعين، احتضنت القاهرة، مباحثات غير مباشرة بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل، تخلل تلك الفترة التوصل إلى 4 اتفاقيات تهدئة كان آخرها صاحبة الـ24 ساعة التي تم خرقها قبل أن تنتهي في موعدها المقرر منتصف ليل الثلاثاء-الأربعاء.

وقدم الوفد الفلسطيني خلال مباحثات القاهرة، عدة مطالب أبرزها وقف إطلاق النار، ورفع الحصار عن قطاع غزة، بينما طالبت إسرائيل بنزع سلاح المقاومة، وهو ما رفضته الأخيرة. -

انشر عبر