شريط الأخبار

الهباش يدعو إلى تحرك جاد لإنقاذ الأقصى من المؤامرات "الإسرائيلية"

03:51 - 17 تشرين أول / أغسطس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

دعا قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، الحكومات والشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك الجاد لإنقاذ المسجد الأقصى من مؤامرات التهويد والتقسيم.

 وأوضح في تصريح صحفي اليوم الأحد، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تخطط لتقسيم الأقصى زمانيا على غرار ما حدث في الحرم الإبراهيمي الشريف، في ظل تصاعد الانتهاكات التي يقوم بها المستوطنون الإسرائيليون لحرمة المسجد الأقصى، وإغلاق أبوابه أمام المسلمين.

 وشدد الهباش على أن ما يقوم به غلاة المستوطنين وأعضاء الكنيست والمسؤولين الإسرائيليين أمثال الإرهابي 'موشيه فيغلين' لن يعطي أي حق لغير المسلمين في المسجد الأقصى، ويمكن أن يقود إلى اشتعال حرب دينية تأكل الأخضر واليابس.

 وأكد 'أن المسجد وكافة الأماكن الدينية الإسلامية والمسيحية، هي حق خالص للعرب والمسلمين، وسنكون في حل من أي اتفاقيات مع إسرائيل، إذا ما أقدمت على أي نوع من أنواع التقسيم'.

 وطالب أبناء مدينة القدس وأراضي عام 1948 وكل من يستطيع الوصول للأقصى إلى شد الرحال إليه للدفاع عنه والصلاة فيه والمرابطة في ساحاته، لإفشال المشروع الاسرائيلي القاضي بتقسيمه، مشددا على ضرورة العمل الجاد لكسر الحصار الخانق على المدينة المقدسة، من خلال زيارتها من قبل العرب والمسلمين، لحمايتها من عملية التهويد والدفاع عنها.

انشر عبر