شريط الأخبار

16 عملية اقتحام للسجون منذ بداية الشهر الحالي

06:29 - 16 حزيران / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان إدارة مصلحة السجون برفقة عناصر الوحدات الخاصة صعدت في الآونة الأخيرة من عمليات اقتحام السجون، حيث رصد المركز (16) عملية اقتحام وتفتيش منذ بداية شهر أغسطس الحالي .
وأوضح الناطق الاعلامي للمركز الباحث "رياض الأشقر" بان الاحتلال اقتحم أقسام سجن النقب 5 مرات ، بينما اقتحم سجن جلبوع 4 مرات، وسجن عوفر  3 مرات، وسجن ريمون مرتين، وسجن عسقلان وايشل، ومجدو، مرة واحدة لكل منهما، وقد نفذت خلال تلك الاقتحامات حملات تفتيش واسعة بعد إخراج الأسرى من الغرف بشكل همجي .
وأشار الأشقر إلى أن عمليات الاقتحام نفذت بشكل مفاجئ، وبعشرات العناصر المدججة بالسلاح والغاز السام، والكلاب البوليسية المتوحشة، وانتهت معظمها بإتلاف أغراض الأسرى الشخصية ، وفرض عقوبات على الأسرى بسحب جميع الأدوات الكهربائية ، وتحويل بعض الغرف إلى عزل بعد فصلها عن غرف القسم، ومنع التزاور والاختلاط مع بقية الأسرى لمدة غير محددة، إضافة إلى فرض غرامات مالية على الأسرى، والحرمان من الكنتين، وسحب المراوح في هذا الوقت من الصيف، و تركيب أجهزة تشويش إضافية في بعض الأقسام.
وبين الأشقر بان خلال عمليات الاقتحام والتفتيش تخللها إجراءات استفزازية للأسرى وتوجيه الشتائم والألفاظ النابية، و عمليات تخريب متعمدة للأقسام، كخلع البلاط وحفر الجدران، وتمزيق الأغطية  والفرشات ومصادرة ممتلكات خاصة للأسرى، حيث قدّرت خسائر الأسرى بـعشرات ألاف الشواقل خلال تلك الحملة، كذلك استغلت الإدارة التفتيش بتنفيذ عمليات نقل للأسرى حيث قامت بنقل 88 أسيرا من قسم (4) في سجن "جلبوع"، إلى سجن "شطه".
كذلك اعتدت وحدات القمع على الأسير محمد فؤاد واكد " من جنين بالضرب خلال اقتحام سجن جلبوع ، بالضرب على إذنه اليمنى مما أفقده  السمع فيها بشكل تام ، وقاموا بعزله، وعزلت كذلك الأسير "قدري دويك" بحجة إلقاء كأس من الزجاج على وحدات القمع، فيما لم يسلم الاهالى من الاعتداءات حيث تم الاعتداء على والده الأسير "محمود جميل حسين" ، من مخيم جنين ، خلال وجودها في محكمة سالم العسكرية ، لحضور محاكمة نجلها علما بأنه يعانى من الشلل .
وتحجج الاحتلال في تصعيده لعمليات الاقتحام بقيام الأسرى بمحاولات حفر إنفاق أسفل ارض الغرف فى سجني شطه، ومجدو  للهرب من السجن .
انشر عبر