شريط الأخبار

ابو عمرو: نبحث بكل جدية في حل وإنهاء كافة مشاكل قطاع غزة

06:34 - 14 حزيران / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني زياد أبو عمرو أن الحكومة ستتحمل كافة مسئولياتها تجاه قطاع غزة واحتياجاته، مشيرا الى أن الحكومة تبحث بكل جدية في حل وإنهاء كافة مشاكل قطاع غزة والبدء في مراحل الاعمار والبناء للوطن.

جاء ذلك خلال زيارة أبو عمرو مجمع الشفاء الطبي يرافقه وزراء حكومة الوفاق الوطني في قطاع غزة للاطلاع على المشهد الصحي والأوضاع الصحية للجرحى .

وعبر أبو عمرو عن فخر واعتزاز الحكومة الفلسطينية بالأداء البطولي للكوادر الطبية ولجميع العاملين في القطاع الصحي في غزة على ما قدموه من جهود جبارة في تضميد جراحات شعبنا خلال العدوان على غزة.

وقال: "إن ما تجسد على أرض غزة من وحدة وطنية وصمود أسطوري من كافة ابناء شعبنا يجعلنا نستبشر بمرحلة جديدة وقوية من بناء الوطن الواحد يضم الجميع"، معربا عن سعادته وفخره باسم الحكومة أن نكون بين أهلنا في قطاع غزة والذي تعرض لهذه الحرب التي أتت على كل شئ، إلا أنها فشلت في النيل من الصمود الفلسطيني على أرضه .

بدوره، رحب وكيل وزارة الصحة يوسف أبو الريش بنائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، موضحًا أن الزيارة تأتي في إطار تعزيز اللحمة الوطنية أمام ما يتعرض له قطاع غزة من عدوان غاشم ترك العديد من الشهداء والجرحى خاصة من الطواقم الطبية ومؤسسات صحية تعرضت للاستهداف المباشر.

 ووضع أبو الريش الوفد الحكومي في صورة المشهد الصحي وما تعرض له من فصول مأساوية قبيل العدوان وخلاله جراء الحصار ونقص الامكانيات والموارد الطبية خاصة في أقسام الطوارئ، فضلا عن أزمة انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة ما جعل القطاع الصحي بمختلف مكوناته أمام تحديات صعبة اشتدت خلال فترة العدوان والتي امتدت لأكثر من شهر .

كما تحدث عما بذلته الطواقم الطبية والادارية والتمريضية والفنية من جهود كبيرة رغم ما يعانوه من عدم قدرتهم على التنقل بسبب عدم تقاضيهم لرواتبهم لأشهر عدة، ما دفع الوزارة الى تخصيص سيارات للنقل لضمان وصول الطواقم الطبية إلى أماكن عملهم والحد من تأثير الأزمة على سير العمل في المؤسسات الطبية .

ورافق أبو عمرو نائب في زيارته، مفيد الحساينة وزير الاشغال العامة، مأمون أبو شهلا وزير العمل،  سليم السقا وزير العدل، هيفاء الآغا وزيرة شئون المرأة، وكان في استقبالهم وكلاء الوزارة المساعدون والمدراء العامون ومدراء الوحدات بوزارة الصحة .

 

انشر عبر