شريط الأخبار

"التجمع" ينعي الصحفي ابو عفش وسيمون ويطالب المؤسسات الدولية بالخروج عن صمتها

07:10 - 13 تموز / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

نعى التجمع الإعلامي الشبابي الفلسطيني، في الاتحاد الإسلامي للنقابات المهنية، الشهيد الصحفي علي أبوعفش نائب مدير مركز الدوحة لحرية الإعلام في فلسطين، والصحفي الإيطالي كاميلي سيمون من وكالة الأسوشيتدبرس، اللذين استشهدا صباح اليوم الأربعاء خلال قيامهم بدورهم الإعلامي في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، إثر انفجار صاروخ من مخلفات الاحتلال خلال محاولة وحدة الهندسة في وزارة الداخلية تفكيكه، ما أسفر أيضا عن إصابة الزميل المصور الصحفي حاتم موسى من وكالة الأسوشيتدبرس للأنباء.

كما وأكد التجمع في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه  أن الرسالة الإعلامية ستظل متواصلة لفضح الاحتلال وتوثيق جرائمه بحق شعبنا مهما كلفنا ذلك من ثمن، موضحاً في إحصائية له أستشهاد 14 صحفياً الى جانب ابو عفش وسيمون.

ودعا المنظمات الدولية ذات العلاقة بالعمل الصحفي كالاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود بأن تتحمل مسئولياتها وتخرج من دائرة الصمت، وتشرع في إجراءات عملية لملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين.

كما وجد تثمينه للدور الكبير الذي يقوم به الصحفي الفلسطيني خلال تغطيته للعدوان الإسرائيلي المتواصل ضد شعبنا، متمنياً السلامة والشفاء العاجل للزميل "موسى".

انشر عبر