شريط الأخبار

قيادي فلسطيني: ننتظر خطوات عملية من اجتماعات القاهرة لإنهاء الحصار

07:12 - 06 تشرين أول / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

دعا رمزي رباح عضو المكتب السياسي لـ "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين" إلى سرعة التحرك بشأن الخطوات والآليات الكفيلة بإنهاء الحصار وفتح المعابر وإعادة أعمار ما دمره الاحتلال، ومواجهة الكارثة الإنسانية التي نجمت عن العدوان الإسرائيلي والتدمير والمجازر البشعة التي ارتكبها ضد أبناء شعبنا بقطاع غزة.

وأشاد رباح خلال الكلمة التي ألقاها باسم القوى الوطنية والإسلامية في الاعتصام الجماهيري لدعم الأسرى ونصرة غزة أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في رام الله اليوم الأربعاء (6|8) بـ "ملحمة الصمود والمقاومة التي سطرها أبناء شعبنا في قطاع غزة، وبالوحدة الميدانية والسياسية التي جسدتها جميع فصائل المقاومة".

واعتبر أن "جهود الوفد الفلسطيني الموحد والمطالب المحقة والمشروعة التي تقدم بها إلى الأشقاء المصريين، والتي لقيت تجاوباً ومساندة من القيادة المصرية، تستدعي تكثيف الضغط على حكومة نتنياهو وإفشال مناوراتها ومحاولات الابتزاز التي ستلجأ لها، وإلزامها بالإنهاء الفوري للعقوبات الجماعية الجائرة المفروضة على قطاع غزة، وفتح المعابر جميعها وبما يؤمن التواصل بين غزة والضفة، والإفراج عن الأسرى محرري صفقة وفاء الأحرار، والدفعة الرابعة من أسرى ما قبل أوسلو".

وأكد أن مقاومة الاحتلال والاستيطان "دخلت مرحلة جديدة تشهد استنهاض واسع لطاقات شعبنا في كل تجمعاته وخاصة في الضفة والقدس، وتتجلى بالهبة الشعبية العارمة ضد الاحتلال، وتطرح أكثر من أي وقت مضى على أولويات القوى الفلسطينية وقياداتها، أهمية البناء على ما تحقق في معركة المقاومة والصمود في غزة".

انشر عبر