شريط الأخبار

الأردن يقدم مشروع قرار إلى مجلس الأمن حول غزة

10:23 - 05 حزيران / أغسطس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال رئيس مجلس الأمن الدولي، مارك ليال غرانت، إن الأردن (باعتبارها العضو العربي في مجلس الأمن) قدّم نيابة عن المجموعة العربية بالأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، مشروع قرار إلى المجلس بشأن غزة.

جاء ذلك في تصريحات لغرانت (مندوب بريطانيا الدائم لدى الأمم المتحدة والذي تتولى بلاده رئاسة أعمال المجلس لشهر أغسطس/ آب الجاري) للصحفيين عقب انتهاء جلسة مشاورات مغلقة لمجلس الأمن حول التخلص من الأسلحة الكيماوية في سوريا.

وأضاف غرانت:  "لقد قلنا من قبل إننا مستعدون لأي مشروع (مشروع قرار) والآن توجد هدنة لمدة 72 ساعة ويبدو من المعلومات الواردة لي أنها هدنة متماسكة، ولعل الموقف بات مختلفا الآن، ويحتاج إلى معالجة مختلفة".

وولم يوضح غرانت فحوى مشروع القرار، غير أن المجموعة العربية بالأمم المتحدة، كانت قد انتهت منذ أكثر من أسبوعين من إعداد مشروع قرار بشأن العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين في قطاع غزة، لكنها لم تتقدم إلى رئاسة المجلس بطلب تحديد موعد للتصويت علي ذلك المشروع.

ووزع مندوب الأردن - العضو غير الدائم في مجلس الأمن- على أعضاء مجلس الأمن في 19 يوليو/تموز الجاري مشروع قرار يدين جميع أعمال العنف ضد المدنيين في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، وجميع أعمال الإرهاب.

ودعا القرار إلى وقف كامل وشامل لإطلاق النار، وانسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة، ودعم الجهود الرامية الي التهدئة، و امتثال جميع الأطراف بحماية المدنيين في وقت الحروب.

وذكرت مصادر دبلوماسية رفيعة بالأمم المتحدة أن المجموعة العربية كانت تخشي من عرقلة كل من واشنطن وباريس ولندن لمشروع القرار حيث تمتلك الدول الثلاث إضافة إلي موسكو وبكين حق استخدام النقض لمنع صدور أي قرار من المجلس.

وبدأ صباح اليوم الثلاثاء، سريان هدنة لوقف إطلاق النار لمدة 72 ساعة، اقترحتها مصر، لإفساح المجال أمام مفاوضات بشأن التوصل لهدنة دائمة، وأعلن الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم، انسحاب قواته البرية إلى "خطوط دفاعية" خارج قطاع غزة.

من ناحية أخرى، قال غرانت إن منسقة بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية في سوريا سيجريد كاغ أبلغت أعضاء المجلس بشأن آخر التطورات في ملف التخلص من المخزون الكيماوي السوري، دون مزيد من التفاصيل.

ومضى قائلاً:  "لقد ناقش أعضاء المجلس مع السيدة سيجريد كاغ مستقبل بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية في سوريا، وقد كان هناك اتفاق بين ممثلي الدول الأعضاء علي ضرورة استمرار عمل البعثة ومواصلة تقديم إفاداتها إلى المجلس".

وأعلنت بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية في سوريا، في يونيو/حزيران، الانتهاء من نقل كافة مخزون سوريا لخارج البلاد، إلا أن أعضاء المجلس اتفقوا على استمرار عمل البعثة لحين التخلص الكامل من النفايات الكيماوية الموجودة حاليا على متن أساطيل بحرية تابعة للصين ودول أخرى في البحر المتوسط.

كما تطرق رئيس المجلس إلى الحديث عن تفاقم الأزمة في شرق أوكرانيا، لافتًا إلى أن ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير فيتالي تشوركين، أبلغه شفاهة بدعوة موسكو لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي حول الأزمة الإنسانية المتفاقمة في شرق أوكرانيا.

وأردف قائلاً:  "لقد أبلغني شفاهة السفير الروسي بدعوة بلاده لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي حول أوكرانيا، وربما يعقد هذا الاجتماع اليوم الثلاثاء، لكن حتي الآن لم يقدم السفير الروسي طلبًا رسميًا بهذا الخصوص".

انشر عبر