شريط الأخبار

اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال في القدس وسط دعوات "لشد الرحال"

11:27 - 05 تموز / أغسطس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

اندلعت مواجهات عنيفة بين المصلين في المسجد الأقصى المبارك وقوات الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء، عقب إقدام قوات الاحتلال على إغلاق المسجد الأقصى، بوجه المصلين.

وأوضحت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث"، في بيان صحفي وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أن المئات من أهل القدس والداخل الفلسطيني أدوا صلاة الفجر في أزقة القدس القديمة ومداخلها، وآخرين قبالة أبواب المسجد الأقصى، وذلك بعد منع الاحتلال من هم دون الـ (50 عاما)، من الرجال لدخول الأقصى، كما منعت قوات الاحتلال غالبية النساء من دخوله كذلك، مما اضطر المقدسيين للصلاة عند بوابات الأقصى، في مناطق متفرقة، خاصة منطقة باب حطة وباب الأسباط.

وأضافت المؤسسة، أنه من المتوقع أن تشهد الساعات القريبة تدفق لمواطني القدس والداخل الفلسطيني، تلبية لدعوة أطلقتها قيادات وطنية وإسلامية لشد الرحال إلى الأقصى، في ظل دعوات المستوطنين وجماعات يهودية لاقتحامه بالتزامن مع ما يُطلق عليه الاحتلال "ذكرى خراب الهيكل المزعوم".

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال شددت منذ مساء أمس (الاثنين)، من إجراءاتها حول المسجد الأقصى، وضيّقت على دخول المصلين، لكن بالرغم من ذلك تمكن عدد من المصلين من الوصول إلى الأقصى، وانضمامهم إلى صفوف المعتكفين.

في الوقت نفسه، دفعت قوات الاحتلال الاسرائيلي، بالمزيد من عناصر وحداتها الخاصة في شوارع وطرقات وأزقة البلدة القديمة المؤدية والمفضية إلى الأقصى، وسيرت دوريات راجلة في كافة الشوارع، فضلا عن نصب حواجز ومتاريس على بوابات البلدة القديمة للتدقيق ببطاقات المواطنين الفلسطينيين.

انشر عبر