شريط الأخبار

ماكين: مخزون صواريخ القبة الحديدية آخذ بالنفاد ما يضعفها في مواجهة غزة

04:13 - 05 حزيران / أغسطس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال السناتور الأمريكي جون ماكين مساء الاثنين إن مخزون صواريخ الاعتراض من طراز "تمير" المستخدمة في منظومة "القبة الحديدية" آخذ بالنفاد، وبالنتيجة فإن قدرة "إسرائيل" على اعتراض آلاف الصواريخ التي تطلقها حركة حماس تضعف.

جاءت أقوال ماكين هذه في إطار النشاطات في الكونغرس للمصادقة على ميزانية خاصة بقيمة 225 مليون دلار لشراء "مركبات مصيرية" للقبة الحديدية. وكان قد صودق على الميزانية الجمعة الماضي بالكونغرس.

وأشار بعد المصادقة على المساعدة المالية إلى أن صواريخ القبة الحديدية تتناقص، وتضعف بالتالي قدرة "إسرائيل" على اعتراض صواريخ حماس. كما أدلى السناتون ليندزي غراهام بأقوال مماثلة.

يذكر أن مهندس الصواريخ الإسرائيلي الحائز على جائزة "نوبل" في الأمن خبير الصواريخ الاعتراضية موتي شيفر قال إن منظومة القبة الحديدية الدفاعية للتصدي لقذائف صواريخ المقاومة "لا تعدو كونها إحدى الأكاذيب التي لم تشهدها إسرائيل منذ الأزل".

وذكر شيفر خلال حديثه مع راديو "103" العبري أنه لا يوجد صاروخ في العالم اليوم بإمكانه اعتراض القذائف الصاروخية للمقاومة، معتبرا أن القبة الحديدة "مجرد مشهد ضوئي لا يعترض سوى الرأي العام الإسرائيلي كما أنها تعترض نفسها ".

واعتبر أن مصطلح المناطق المفتوحة الذي تستخدمه الحكومة الإسرائيلية في الإعلان عن إطلاق قذائف المقاومة الصاروخية وبكثرة شديدة معد للتغطية على فشل منظومة القبة الحديدية.

وسبق أن أقر جيش الاحتلال الإسرائيلي أن اعتراض منظمو القبة الحديدية لقذائف صواريخ المقاومة التي أطلقت بالعشرات لم يتجاوز 15% فيما يعد فشلا كبيرا للست بطاريات الدفاعية التي كلفت عشرات الملايين من الدولارات. 

انشر عبر