شريط الأخبار

تعمد قتل المدنيين

الأورومتوسطي: الاحتلال انتهك المحرمات الدولية مرارا ويتلاعب بالتهدئات الإنسانية

01:32 - 05 كانون أول / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم


قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان فجر الثلاثاء، إن الاحتلال الإسرائيلي تعمد في عدوانه المتواصل على قطاع غزة انتهاك المحرمات الدولية مرارا، ابتداء باستهداف المدنيين بشكل عمد وتنفيذ جرائم قتل جماعي بحقهم وليس انتهاء باستهداف منشآت الأمم المتحدة

وذكر المرصد في تقريره اليومي للعدوان الإسرائيلي، أن عدد شهداء يوم الاثنين للعدوان بلغ 56 شهيدا بينهم 22 طفلا، و 9 نساء، و بهذا يرتفع عدد الضحايا الإجمالي حسب الإحصائية إلى 1865 شهيدا، بينهم 426 طفلا و 254 امرأة.

ونتيجة القصف العنيف الذي يتعرض له القطاع، بلغ عدد الجرحى لليوم الثامن والعشرين من الهجمة 198 جريحا تراوحت إصاباتهم بين متوسطة وطفيفة وخطيرة، بينهم 72 طفلا و 59 امرأةً، ليرتفع عدد الإصابات منذ بداية الهجوم الى 9563 جريحاً، منهم 2877 طفلاً و 1927 امرأة.

ونفذ الجيش الإسرائيلي الاثنين 330 هجمة منها 99 هجمة صاروخية و 34 قذيفة من سلاح البحرية، و 197 قذيفة بالمدفعية، الأمر الذي يرفع عدد الهجمات التي نفذها الجيش منذ بدء هجومه على غزة إلى 59200 هجمة، منها 7178 هجوم صاروخي، 15580 قذيفة من البحرية، 36442 قذيفة مدفعية.

وتواصل القوات الإسرائيلية المسلحة استهداف المنازل والمنشآت المدنية، فقد سجّل المرصد التدمير بمعدل ثلاثة منازل بشكل كامل لكل ساعة منذ بدأ الهجمة.

وذكرت الإحصائية أنّه يوم الاثنين دُمّر 121 منزلا، 19 منزلاً منها دمرت بشكل كامل، و 102 أخرى دمرت بشكل جزئي، وبذلك ترتفع حصيلة البيوت المهدمة منذ بدأ الهجمة إلى 10604، 1724 منها بشكل كلي و 8880 بشكل جزئي.

ولم تسلم دور العبادة حتى، فمع استمرار الهجمة تتعمد القوات الإسرائيلية تكرار استهدافها للمساجد، فقد تحدث المرصد عن استهداف الطائرات الحربية الإسرائيلية يوم الأحد لـ 7 مساجد، دمرت 3 مساجد منها بشكل كامل و 4 بشكل جزئي، ويرتفع بذلك عدد المساجد المستهدفة منذ بدء الهجوم إلى 134 مساجد، دمرت 43 منها بشكل كلي، وتضررت كنيستان نتيجة القصف الإسرائيلي.

وطال الاستهداف الأموات فقد تضررت 10 مقابر إسلامية ومقبرة مسيحية نتيجة القصف الحربي الإسرائيلي.

وارتفع عدد المدارس المتضررة منذ بدأ الهجمة إلى قرابة 200 مدرسة، ويدرس في هذه المدارس نحو 152 ألف طالبا.

وقالت وزارة الصحة إنها أغلقت منذ بدأ الهجمة 34 مركزا للرعاية الأولية من إجمالي مراكزها الـ 55 بسبب الاستهداف المباشر و عدم قدرة الأهالي على الوصول إليها و عشرات المراكز الصحية الأخرى.

وتأتي هذه المجازر والاستهداف في ظل أوضاع معيشية واقتصادية كارثية في القطاع، ورصد الأورومتوسطي تدمير 315 مصلحة تجارية وصناعية بشكل كامل توظّف أكثر من 14 ألف شخص، ما تسبب بخسائر اقتصادية للفلسطينيين تزيد عن 812 مليون دولار أمريكي، 503 مليون دولار منها خسائر مباشرة والبقية خسائر غير مباشرة.

وأكّد المرصد أنّه مع مواصلة قصف مدفعية الجيش الإسرائيلي للمناطق الحدودية بشكل عشوائي اضطر الآلاف للنزوح.

وحتى مساء يوم الاثنين يوجد في القطاع المحاصر أكثر من 475 ألف مشرد، بعضهم شرد نتيجة قصف الطيران لبيوتهم ونسفها، ونزح نحو نصفهم إلى العشرات من مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الاونروا التي ليست بأكثر أمانا، حيث تعرضت مدرستان منها لاستهداف مباشر أدى لمقتل وإصابة العشرات، ويتعرض قطاع غزة منذ إعلان الجيش عن عملية برية ضد القطاع إلى قصف مكثف بالطيران والبوارج البحرية والمدافع وبشكل عشوائي يستهدف بيوت المدنيين بالدرجة الأولى. 

انشر عبر