شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: الاحتلال خدع العالم وضلله بشأن الضابط الذي ادعى أنه اختطف برفح

09:40 - 04 تموز / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

صرح مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين داوود شهاب معقباً على رواية حكومة الاحتلال حول أسرالضابط هدار غولدين من قبل المقاومة الفلسطينية، الذي تبين لاحقًا أنه قتل، وأقيمت جنازة عسكرية له، بأنها جاءت كمبرر لارتكاب مجازر عدوانية جديدة استهدفت بشكلٍ جنوني مسعور مدينة رفح، وراح ضحيتها ما يزيد عن 250 شهيدًا.

وقال المسؤول :"إن نتنياهو والجنرالات المجرمين المحيطين فيه، هم عصابة إرهابية يتفننون في ابتداع الطرق والوسائل لسفك دماء شعبنا، وإرضاء نزواتهم العدوانية. وأضاف :" إن الاحتلال خدع العالم وضلله في رواية خطف الضابط، ولقد وظفها لمواصلة العدوان والمضي في إجرامه ضد شعبنا الذي يواصل الصمود والثبات رغم الألم والجرح النازف.

وأوضح شهاب أنه وأمام هذا التغول السافر من قبل "إسرائيل" ضد شعبنا، حريٌ بنا أن نستمر في المقاومة، فلا أحد يتطلع لشعبنا، ولا يوفر له حدود الحماية.

وأشار إلى أن انجرار الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون خلف رواية الاحتلال يكشف حقيقة انحيازه الأعمى لـ"إسرائيل"، وحرصه على إرضاء الولايات المتحدة، الداعم للعدوان على شعبنا.

انشر عبر