شريط الأخبار

مالطا تتكفل بعلاج أطفال من جرحى العدوان على غزة

07:39 - 02 حزيران / أغسطس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

وافق رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات على طلب سفير فلسطين لدى مالطا جبران طويل بالتكفل بعلاج خمسة أطفال من مصابي العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وباستضافة ذويهم على نفقة الحكومة المالطية حتى يتم معافاتهم الكامل.

وأكد موسكات للسفير طويل بأنه أوعز لوزير الصحة المكلف بالتنسيق مع سفارة فلسطين لدى مالطا للعمل على نقل الأطفال وذويهم بالسرعة الممكنة لتقديم العلاج اللازم لهم، متمنيًا الشفاء العاجل لكافة المصابين.

وأدان موسكات العدوان "الإسرائيلي" المستمر على الشعب الفلسطيني في غزة، معربًا عن أمله بإنهاء هذا العدوان، وإعادة الهدوء للمنطقة.

بدوره، أجرى وزير الصحة المكلف النائب كريس فيرني اتصالًا بالسفير طويل، وطلب منه قائمة بأسماء الأطفال المصابين وطبيعة إصاباتهم للترتيب لنقلهم لمالطا بسرعة من أجل تقديم العلاج اللازم لهم.

من جهته، ثمن السفير طويل هذه الاستجابة، طالبًا من وزير الصحة المالطي استيعاب عدد أكبر من الجرحى الفلسطينيين. 

من ناحية أخرى، وقع 79 أكاديميًا من جامعة مالطا على عريضة لإدانة الهجوم الإسرائيلي على غزة، مطالبين حكومة بلادهم وحكومات العالم والامم المتحدة، بالتحرك العاجل لوقف العدوان.

وطالبت العريضة بفرض حظر على تسليح "إسرائيل" كما حصل مع جنوب إفريقيا إبان حكم التمييز العنصري، وكذلك وقف نظام الاضطهاد العنصري الذي يتعرض له الفلسطينيون، وحرمانهم من أبسط حقوقهم اليومية بما تكفله الاتفاقات الدولية، وعدم مراعاتها لاتفاقيات ومواثيق حقوق الإنسان الدولية.

كما طالبت بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية، والعمل على تحقيق دولة مستقلة للشعب الفلسطيني بناءً على قرارات الأمم المتحدة. 

انشر عبر