شريط الأخبار

الأمم المتحدة تتهم "إسرائيل" بشن هجوم على مدرسة تؤوي نازحين في جباليا

02:30 - 30 كانون أول / يوليو 2014

غزة- متابعة - فلسطين اليوم


قالت الأمم المتحدة إن الاحتلال الإسرائيلي شن هجوما دمويا على مدرسة للمنظمة الدولية تؤوي لاجئين في غزة، بالرغم من التحذيرات المتكررة بأن بها مدنيين يحتمون فيها.

وقال كريس غينيس المتحدث باسم الأمم المتحدة إن "العالم يقف مهانا" بعد هذا الهجوم، الذي قتل فيه - بحسب تقارير - 15 شخصا.

وأضاف غينيس الذي يعمل في وكالة الغوث والأعمال (أونروا) "لبي بي سي" أن "إسرائيل" أبلغت 17 مرة بأن المدرسة الواقعة في مخيم اللاجئين في جباليا تؤوي نازحين.

وقال: "كان آخر تحذير قبل ساعات من الهجوم القاتل وتشير تقديراتنا الأولية إلى أن مدفعية "إسرائيلية" قصفت مدرستنا".

وأشار إلى أن هناك "ضحايا عدة" من بينهم نساء وأطفال، مضيفا أن الهجوم سبب "عارا عالميا".

ويقول شهود عيان في مدرسة أبو حسين التي تديرها المنظمة الدولية، حيث لجأ الآلاف، إن جدران المدرسة دمرت.

واتهم الاحتلال الإسرائيلي، حركة حماس باستخدام المدارس كقواعد لشن صواريخ على البلدات المحاذية للقطاع.

وقد استشهد أكثر من 16 فلسطيني من النازحين في مدرسة تابعة لوكالة تشغيل اللاجئين الأونروا في مخيم جباليا.

 

انشر عبر