شريط الأخبار

خطب العيد بالنمسا .. دعاء لغزة وتنديد بالصمت الدولي والعربي إزاء الحرب

10:16 - 28 كانون أول / يوليو 2014

غزة- متابعة - فلسطين اليوم


تصدرت الحرب الإسرائيلية الجارية على قطاع غزة، خطب صلاة العيد في عدد من المساجد بالنمسا، حيث دعا الخطباء والمصلون إلى "نصرة" غزة، ونددوا بـ"الصمت الدولي والعربي".

وتناول خطباء المركز الإسلامي، ومسجدي الشورى والهداية أكبر المساجد بالعاصمة فيينا، الشيخ محمد كليب، وطرفة بغجاتي، وإبراهيم الدمرداش، تطورات الأوضاع في غزة وخاصة مقتل المدنيين الفلسطينيين من الأطفال، والنساء، والشباب نتيجة الحرب الإسرائيلية المتواصلة على القطاع منذ السابع من الشهر الجاري.

وتعالت أصوات المصلين بالدعاء بـ"نصرة أهل غزة، وتجاوز المحنة التي يمرون بها".

وفي ساحة المركز الإسلامي، أقامت جمعية فلسطين الخيرية، وهيئة الإغاثة الإنسانية الخيرية (غير حكوميتين)، صناديق التبرع لغزة، وسوريا، والأطفال اليتامي.

من جانبه، قال عادل عبد الله، رئيس جمعية فلسطين الخيرية والمجلس التنسيقي لدعم فلسطين (غير حكومي)، إن "تذكر الفلسطينيين في عيد الفطر أمر واجب على كل مسلم  يهتم بأمر المسلمين".

وأضاف في تصريحات للأناضول، أن "الشعب الفلسطيني في غزة يعاني من المجازر والمذابح التى ترتكبها بحقه قوات الاحتلال الإسرائيلي يومياً"، مشيراً إلى أن "العيد هذا العام اختلط برائحة الموت، ودم الأطفال والأبرياء في غزة في ظل صمت دولي وعربي كبير، لايعوضه إلا اهتمام المسلم بأخيه المسلم".

وتابع "دعم الفلسطينيين في هذا اليوم يعكس اهتمام المسلمين بالقضية باعتبارها أهم القضايا العربية والإسلامية".

وبدأ الجيش الإسرائيلي في 7 يوليو/ تموز الجاري، حربا على قطاع غزة، مما أدى إلى مقتل 1035 فلسطينيًا، وإصابة 6233 آخرين، بجراح متفاوتة، حتى الساعة 06.40 تغ من اليوم الإثنين، بحسب مصادر طبية فلسطينية. 

انشر عبر