شريط الأخبار

الرشق: موضع الهدنة الانسانية لمدة 7 أيام قيد الدراسة

10:34 - 25 تشرين أول / يوليو 2014

غزة - فلسطين اليوم

أعلن عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" عزت الرشق مساء الجمعة، أن الحركة تدرس حاليا الدعوة الخاصة بوقف إطلاق نار إنساني لمدة سبعة أيام في قطاع غزة.

جاء ذلك بعد أن أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن المساعي تتركز حاليا على التوصل إلى وقف إطلاق نار إنساني في قطاع غزة خلال فترة عيد الفطر لمدة سبعة أيام.

وأضاف كيري في مؤتمر صحفي في القاهرة أنه سيتلو ذلك محاولة العمل للتوصل إلى وقف إطلاق نار دائم على المدى البعيد ووضع الخطط الكفيلة بذلك.

وذكر كيري أن هذه المساعي ترتكز على المبادرة المصرية التي أعلنت بعد أيام من بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة والمتواصل منذ 19 يوما.

واعتبر أن "الطريق الوحيد لحل النزاع الحاصل في غزة يقوم على الثقة وأن يستطيع جميع الأطراف الاجتماع سوية كما يجري في كل نزاعات العالم ".

وذكر كيري أنه لمس وجود تقدم ملحوظ لدى الأطراف لجهة التوصل إلى الهدنة الإنسانية، لكنه شدد على ضرورة مواصلة العمل ومحاولة إيجاد وسيلة لوقف إطلاق النار بشكل نهائي.

ووصف كيري الوضع في غزة بأنه مأساوي، مضيفا: ما نشهده هو أزمة ثقة تهدد السلام.

من جهته أيد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الدعوة إلى وقف إطلاق نار إنساني لمدة 7 أيام في قطاع غزة.

وذكر بان كي مون خلال المؤتمر، أن الجهود الدولية الجارية تستند على ثلاثة نقاط رئيسية هي وقف إطلاق نار إنساني ثم البدء بمحادثات تنطلق من أنه لا حل عسكري للصراع، والنظر في الأسباب الكامنة للوصول الأوضاع الراهنة إلى حالها ونزع فتيل احتمالات تجددها.

بدوره تحدث الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي عن الوضع الخطير في قطاع غزة، مشددا على أن المدنيين هم أبرز ضحايا العدوان.

وقال العربي: لا بد من الموافقة على الهدنة المقترحة، ونؤكد أن إسرائيل وباستخدامها القوة الشديدة تخالف قواعد القانون الدولي".

من جهته قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن مصر ومنذ التصعيد العسكري على غزة واستهداف المدنيين تعمل على حماية الشعب الفلسطيني من المخاطر التي تعرض لها، وهو ما دفع لطرح المبادرة المصرية.

وأضاف شكري أنه تواصل من أجل تحقيق هذا الهدف مع وزير الخارجية الأميركي وبان كي مون وأمين عام الجامعة العربية، مطالبا بضرورة الوقف الفوري لأعمال العنف ووقف إطلاق النار الإنساني بمناسبة نهاية شهر رمضان وحلول العيد المبارك وذلك لمدة سبعة أيام.

وجدد شكري مطالبته بالوقف الفوري لكل أعمال العنف في القطاع، رافضاً استهداف المدنيين في غزة بشكل عشوائي.

وردا على سؤال حول مصير معبر رفح البري مع قطاع غزة، قال شكري إن المعبر يعمل بشكل دائم وغير مغلق.

انشر عبر