شريط الأخبار

صباحي: يجب تعديل المبادرة المصرية والاستماع للمقاومة الفلسطينية

07:23 - 24 كانون أول / يوليو 2014

وكالات - فلسطين اليوم


طالب حمدين صباحي المرشح الرئاسي السابق ورئيس "التيار الشعبي" الناصري في مصر، بتعديل المبادرة المصرية "والاستماع لمطالب المقاومة الفلسطينية"، مشيرا إلى أنه "لا يصح أن تكون القدس مغتصبة وتقف مصر على الحياد"، مؤكدا "أنها لم ولن تكن محايدة يوما"، وفق قوله.
وزار صباحي اليوم الخميس (24|7) مقر السفارة الفلسطينية على رأس وفد سياسي يضم الدكتورة هالة شكر الله رئيس حزب "الدستور" وعبد الغفار شكر رئيس حزب "التحالف الشعبي" وحمدي سطوحي رئيس حزب "العدل" وجورج إسحاق الحقوقي بالمجلس القومي لحقوق الإنسان، للإعراب عن تضامنهم مع غزة والشعب الفلسطيني، وذلك على خلفية المبادرة التي قام بها حزب "الدستور" اليوم للتضامن مع غزة أمام السفارة الفلسطينية.
وقال صباحي في تصريحات على هامش مشاركته "إننا نتضامن مع غزة تماما وقضية فلسطين هي القضية الأهم بالنسبة للمصريين"، مؤكدا أنه يدين العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين، مشيرا إلى أن "الشعب المصر يدرك جيدا أن أمن مصر الوطني يبدأ من الشمال" في إشارة إلى حدود مصر مع فلسطين.
وأضاف صباحي أن "العدوان على فلسطين يعد عدوان على مصر، معلقا على المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، بأن موقف مصر لابد أن يكون واضحا تجاه أهالي فلسطين" مؤكدا أن مصر "ليست طرفا مفاوضا ولا وسيط، ولكنها دائما في صف الأمة العربية" كما شدد مرشح الرئاسة السابق على أهمية توحد الصفوف بين الفصائل الفلسطينية المختلفة.

انشر عبر