شريط الأخبار

تدهور مستمر في صحة الأسرى المرضى في ظل ظروف تنكيلية صعبة

08:38 - 24 تموز / يوليو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

 أفاد نادي الأسير اليوم الأربعاء بأن الأوضاع الصحية لعدد من الأسرى في سجن "النقب" بتدهور مستمر، وأشار عدد من الأسرى المرضى إلى أنهم لا يتلقّون سوى المسكنات، في ظل ظروف تنكيلية صعبة، فهم محرومون من زيارة عائلاتهم منذ اختفاء وقتل المستوطنين الثلاثة، إلى جانب تعرّضهم لسلسة من العقوبات الأخرى كسحب أجهزة التلفاز، وتقليص ساعات "الفورة" وإغلاق الأقسام.

جاء ذلك إثر زيارة محامي نادي الأسير للأسرى في سجن "النقب" الاحتلالي، إذ استمع المحامي لشكوى الأسير عيسى الطرايرة، فهو يعاني من مشاكل في الكلى والمفاصل والمعدة بالإضافة إلى ارتفاع في ضغط الدم، وما يقدّم له هو المسكّنات فقط. والأسير طرايرة من الخليل، محكوم بالسجن لعشرة سنوات، قضى منها ثماني سنوات ونصف.

أما الأسير أيمن سعيد احميدة، من العيزرية في القدس، فهو يشكو من مشاكل في الأعصاب، تكوّنت لديه نتيجة تعرّضه للضرب على يد "العصافير" (العملاء) في بداية اعتقاله، بالإضافة إلى معاناته من مشاكل في الكلى والتهابات مزمنة في الأذن اليسرى، ويتلقى مسكنات وأدوية للأعصاب. والأسير احميدة محكوم بالسجن لـ(11) عاماً، قضى منها خمسة.

إلى ذلك، فقد نقل المحامي عن الأسير محمود أبو هشهش، من مخيم الفوار في الخليل، أنه يعاني من ورم غير مشخّص، علاوة على مشاكل في العين اليسرى، وأوضح بأنه لم يتم تقديم أي علاج له. والأسير أبو هشهش محكوم بالسجن لـ(19) شهراً، قضى منها (16) شهراً.

انشر عبر