شريط الأخبار

ارتفاع ضحايا العداون على غزة إلى 663 شهيدا و4300 مصاب

04:11 - 23 تشرين أول / يوليو 2014

غزة - فلسطين اليوم

تمكنت الطواقم الطبية الفلسطينية، بعد ظهر اليوم الأربعاء، من انتشال 14 جثة لمواطنين استشهدوا جراء قصف مدفعي إسرائيلي على بلدة خزاعة، جنوبي قطاع غزة.
وبانتشال هؤلاء الـ14، ترتفع حصيلة ضحايا الحرب الإسرائيلية على القطاع، منذ السابع من الشهر الجاري إلى 663 شهيدا وإصابة 4300 آخرين، بجراح متفاوتة، بحسب أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية.
وقال القدرة في تصريح صحفي، إن "الطواقم الطبية تمكنت من انتشال جثامين 14 مواطناً استشهدوا منذ فجر اليوم، جرّاء القصف الإسرائيلي المدفعي العنيف والعشوائي، المتواصل حتى الساعة 12.45 تغ على منازل وأراضٍ في بلدة خزاعة، شرقي خانيونس".
وأشار القدرة إلى أن هذه الحصيلة، هي أولية وقابلة للزيادة في أي لحظة، لافتاً إلى أن قوات الجيش الإسرائيلي المتمركزة على الحدود الشرقية لمدينة خان يونس، "تمنع طواقم الإسعاف ، والدفاع المدني، والصليب الأحمر من دخول المنطقة لإخلاء الشهداء والمصابين".
وواصلت الآليات والمدفعيات الإسرائيلية، اليوم، قصف منازل وأراضٍ فلسطينية في أنحاء متفرقة من بلدة خزاعة، بعشرات القذائف، ما أدى إلى وقوع شهداء وجرحى، وفق شهود عيان.
وقال شهود العيان، إن "جثث الشهدائ تتواجد داخل منازل وشوارع البلدة، بفعل القصف المدفعي العنيف والعشوائي على البلدة، فيما تمنع قوات جيش الاحتلال المتمركزة قرب البلدة، سيارات الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إلى البلدة لإجلاء الهداء والجرحى".
ولفت الشهود إلى أن أن "عشرات العائلات لا تزال محاصرة بفعل هذا القصف".
شرعت إسرائيل قبل 17 يومًا، بشن حربٍ على قطاع غزة أطلقت عليها اسم "الجرف الصامد"، وتوسعت فيها الخميس الماضي بتنفيذ توغل بري محدود، مصحوباًَ بقصف مدفعي وجوي وبحري كثيف.

انشر عبر