شريط الأخبار

البرغوثي وسعدات يدعوان إلى التحرك الشعبي الشامل لمقاومة الاحتلال

06:12 - 22 تموز / يوليو 2014

غزة - فلسطين اليوم

ير مروان البرغوثي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، والأسير أحمد سعدات، الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رسالة تأييد إلى منظمي المسيرة التي ستنطلق يوم الخميس المقبل تحت اسم "مسيرة الـ48 ألف"، من مدخل مخيم الأمعري وصولاً لمخيم قلنديا في الضفة الغربية.

وسيشارك في المسيرة الوحدوية مختلف التنظيمات والفصائل الفلسطينية والمستقلين من أبناء الشعب الفلسطيني، والتي تأتي في ظل المجازر المستمرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

وأوضح المنظمون أن "المسيرة ستنطلق في ليلة القدر المباركة من مدخل مخيم الأمعري، وصولاً لمخيم قلنديا، حيث ستقام  صلاة الغائب على أرواح الشهداء في غزة هاشم وكافة أرجاء الوطن، وستشد الرحال من هناك نحو القدس في مسيرة الـ 48 ألف".

وتوجه البرغوثي وسعدات في رسالتهما الخاصة إلى التحرك الشعبي الفلسطيني ضد العدوان الإسرائيلي، ولنصرة غزة بالتحية والتقدير والفخر وفي مقدمتهم شهداء غزة والقدس والضفة، كذلك إلى الجرحى والأسرى. 

وباركا الفعاليات التي ستتم تحت شعار "الحرية والكرامة الوطنية"، في مسيرة الـ48 ألف، والتي تأتي في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي الإرهابي على غزة، كما وجها التحية لـ"صمود المقاومة"، في ظل استمرار العدوان على مدينة القدس وعلى الضفة وعلى الشعب الفلسطيني في الداخل، وإستباحة عصابات المستوطنين لأرض فلسطين وشعبها. 

البرغوثي وسعدات دعيا شباب فلسطين في الوطن والشتات إلى "التحرك الشعبي الشامل لمقاومة الاحتلال والعدوان والاستيطان، وإسناداً لصمود ومقاومة الشعب في غزة التي تقدم ملحمة من ملاحم المقاومة في فلسطين".

 

 

انشر عبر