شريط الأخبار

مباحثات التهدئة لم ترتق لمطالب الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة

07:50 - 22 تشرين أول / يوليو 2014

غزة- وكالات - فلسطين اليوم

قال مصدر مقرب من حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، فجر اليوم الثلاثاء، إن "جهود ومباحثات التهدئة مع كافة الوسطاء لم ترتق لمطالب فصائل المقاومة الفلسطينية".

وأوضح المصدر (رفض الكشف عن هويته)، أن "كافة الأنباء التي تداولتها وسائل الإعلام حول التوصل إلى تهدئة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل عارية عن الصحة"، دون الإفصاح عن مزيد من التفاصيل.

ووصل الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إلى العاصمة المصرية القاهرة، لبحث وقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية وإسرائيل، ودعا الطرفان إلى وقف إطلاق النار بشكل فوري ودون اشتراطات، فيما قال وزير الخارجية المصري سامح شكري: إن "القاهرة لا تعتزم تعديل مبادرتها التي طرحتها للتهدئة بين الجانبين".

وطرحت مصر الاثنين الماضي، مبادرة لوقف إطلاق النار في غزة، نصت على وقف "الأعمال العدائية" بين إسرائيل وفصائل فلسطينية وفتح المعابر وتسهيل حركة عبور الأشخاص والبضائع عبر المعابر الحدودية في ضوء استقرار الأوضاع الأمنية على الأرض.

لكن حركة "حماس" رفضت المبادرة لأنها "لا تستجيب سلفا للشروط الفلسطينية"، فيما قال مصدر مقرب من حماس في تصريحات سابقة إن فصائل المقاومة الفلسطينية قدّمت ورقة بمطالبها لقطر وتركيا وجامعة الدول العربية.

انشر عبر