شريط الأخبار

مصر لا تعتزم تعديل مبادرتها لوقف اطلاق النار في غزة

03:24 - 19 تموز / يوليو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أكدت مصر على ثقتها بالمبادرة التي تقدمت بها للتهدئة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي، والتي قبلتها تل أبيب وعدد من الدول العربية، فيما اجمعت فصائل المقاومة الفلسطينية على رفضها، ووجهت لها انتقادات شديدة.
وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم السبت (19|7) في مؤتمر صحفي بالقاهرة عقده بعد اجتماع مع نظيره الفرنسي لوران فابيوس، إن بلاده لا تنوي تعديل مبادرتها، معتبرا أن تلك المبادرة "تلبي احتياجات كلا الطرفين، وسنستمر في طرحها" معربا عن أمله في أن تحظى هذه المبادرة بموافقة فصائل المقاومة الفلسطينية "في القريب العاجل"، منتقدا حركة "حماس" بسبب عدم قبولها تلك المبادرة.
ودعا شكري "جميع الأطراف للانضمام للمفاوضات لوقف إراقة الدماء"، مشيرا إلى أنه "كثف جهوده لإقناع الأطراف الرئيسية بقبول المبادرة المصرية".
وكان وزير الخارجية الفرنسي كشف في تصريحات صحفية، أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، الذي التقاه أمس الجمعة، طلب منه استخدام نفوذ فرنسا لدى شركائها "لاقناع حماس بقبول وقف إطلاق النار"، في الوقت الذي قالت فيه وكالة الأنباء القطرية، إن وزير الخارجية خالد العطية تلقى أمس الجمعة اتصالا هاتفيا من نظيره الفرنسي "ناقشا خلاله سبل التوصل إلى اتفاق لوقف اطلاق النار" في قطاع غزة.

انشر عبر