شريط الأخبار

نشطاء مصريون ينظمون قافلة إغاثية للتضامن مع غزة

01:19 - 19 حزيران / يوليو 2014

وصل نشطاء مصريون، إلى شبه جزيرة سيناء (شمال شرق)، في طريقهم إلى قطاع غزة، على رأس قافلة إغاثية طبية، للتضامن مع أهالي القطاع الذي يشهد عدوانا إسرائيليا منذ 7 يوليو/ تموز الجاري.
وقال زيزو عبده أحد منظمي القافلة وعضو المكتب السياسي في حركة 6 إبريل الشبابية، إن السلطات المصرية، سهلت لهم عملية عبور قناة السويس، قبل أن يصلوا إلى شبه جزيرة سيناء؛ تمهيدا لدخولهم قطاع غزة.
وأوضح عبده أن القافلة تضم الأدوية والمستلزمات الطبية التي تم جمعها عن طريق التبرعات خلال الأيام الماضية، وسيتم تقديمها إلى السلطات الفلسطينية المختصة، مشيرا إلى أنهم خاطبوا وزارة الصحة الفلسطينية والمستشفيات الميدانية والتي بدورها أرسلت لهم قائمة بالأدوية التي تحتاجها.
وتابع: "القافلة ينظمها عدد من الشباب الذين ليس لهم انتماءات سياسية، لمناصرة القضية الفلسطينية باعتبارها قضية مصيرية في الصراع العربي مع إسرائيل".
وكانت القافلة انطلقت فجر اليوم من أمام نقابة الصحفيين (وسط القاهرة)، وضمت العشرات من النشطاء والمتطوعين، أبرزهم خالد على المرشح الرئاسي الأسبق، وأحمد حراره القيادي بحزب الدستور (ليبرالي)، وهيثم محمدين القيادي بحركة الاشتراكيين الثوريين (يسار)، ومحمد الباقر القيادي بحزب بجبهة طريق الثورة (الرافضة لحكم العسكر وحكم الإخوان).
أحمد امام المتحدث الاعلامي باسم حزب مصر القوية (إسلامي)، قال إن حزبه شارك في القافلة مع أحزاب الدستور والمصري الديمقراطي ومصر الحرية (ليبرالي) والكرامة (قومي) و"العيش والحرية" والتيار الشعبي (يسار).
وأضاف في بيان وصل الأناضول نسخة منه أن القافلة تتضمن أدوية ومستلزمات طيبة ومواد غذائية، فضلا عن عدد من المتطوعين للمطالبة بكسر الحصار المفروض على القطاع.

انشر عبر