شريط الأخبار

نادي الاسير: ارتفاع حصيلة المعتقلين إلى (1004)

03:07 - 12 كانون أول / يوليو 2014

رام الله - فلسطين اليوم


 أفاد نادي الأسير اليوم السبت بأن عدد المعتقلين منذ بداية الحملة العسكرية المزامنة لمقتل المستوطنين الثلاثة قبل شهر؛ قد ارتفع إلى (1004) معتقلين.

ويشير نادي الأسير إلى أن حملة الاعتقالات طالت نواب المجلس التشريعي وعلى رأسهم رئيس المجلس د. عزيز دويك، فقد اعتقلت سلطات الاحتلال (12) نائباً خلال الحملة، وحوّل غالبيتهم إلى الاعتقال الإداري، ليرتفع بذلك عدد المعتقلين النواب إلى (23).

كما وأعادت سلطات الاحتلال –خلال الحملة العسكرية- اعتقال (60) أسيراً محرراً كان قد أفرج عنهم ضمن صفقة وفاء الأحرار "شاليط" عام 2011، وغالبيتهم ممن قضوا سنوات طويلة في سجون الاحتلال كالأسير نائل البرغوثي من رام الله والذي أمضى (34) عاماً في الأسر.

ويضيف النادي بأن سلطات الاحتلال أصدرت (218) أمراً إدارياً خلال الحملة، ليرتفع عدد المعتقلين الإداريين بنسبة (100 %).

ويوضح النادي بأن قوات الاحتلال اعتقلت (36) مواطناً خلال اليومين الماضيين، منهم (20) مواطناً من الأراضي المحتلة عام 1948، و(5) مواطنين من الخليل، و(3) من رام الله، و(3) من بيت لحم، و(4) من طولكرم، وواحد من جنين.

وبذلك تكون محافظة الخليل المحافظة التي تعرضت لأعلى نسبة اعتقال، ويرتفع عدد معتقليها منذ بداية الحملة إلى (248) معتقلاً، والقدس إلى (136)، ونابلس إلى (114)، وبيت لحم إلى (99)، ورام الله والبيرة إلى (75)، وجنين إلى (68)، وطولكرم إلى (35)، وقلقيلية إلى (20)، ومحافظات طوباس وسلفيت وأريحا إلى (23).

 إلى ذلك، تركزت أعلى نسبة اعتقالات في الأراضي المحتلة عام 1948 عقب المواجهات التي تلت قتل وحرق المستوطنين للفتى المقدسي محمد أبو خضير، وبذلك ارتفعت أعداد المعتقلين إلى (186) معتقلاً.

انشر عبر