شريط الأخبار

أبو أحمد: إذا دخل العدو بحرب برية في قلب غزة فهي فرصة ذهبية للمقاومة لخطف الجنود

10:16 - 10 تشرين أول / يوليو 2014

غزة- متابعة - فلسطين اليوم

أكد أبو أحمد الناطق باسم سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أن تنفيذ عملية برية صهيونية في قلب مدينة غزة هي فرصة ذهبية للمقاومة لخطف الجنود وتبيض السجون من الأسرى الفلسطينيين.

وشدد أبو أحمد في لقاء عبر إذاعة القدس، أن رجال المقاومة في قطاع غزة هم شهداء يسيرون على الأرض ويستعدون لأي تطورات قادمة.

وقال أبو أحمد: "إن العدو الصهيوني سينكسر تحت صمود أبناء شعبنا الفلسطيني وتحت ضربات المقامة التي ضربت العمق الصهيوني".

وفيما يتعلق بالتهدئة قال الناطق باسم السرايا: "التهدئة هذه المرة ليست هي التهدئة مقابل التهدئة لآن العدو الصهيوني لا يعترف بالاتفاقيات وأن الضامن لم يفرض شروط التهدئة على العدو الصهيوني لذلك فإن التهدئة التي نريدها هو أن يوقف العدو عدوانه على أبناء شعبنا في قطاع غزة.

انشر عبر