شريط الأخبار

التجمع الإعلامي: استهداف الصحفيين دليل على فشل وتخبط الاحتلال

01:11 - 10 كانون أول / يوليو 2014

غزة - فلسطين اليوم


أكد التجمع الإعلامي الشبابي الفلسطينيين في الاتحاد الإسلامي للنقابات على أن سياسة استهداف الصحفيين الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتبر دليلا على فشل وتخبط الاحتلال في مواجهة شعبنا.

 

وقال التجمع الاعلامي في بيان له تلقت "الاستقلال" نسخة عنه مساء الأربعاء، "مرة تلو الأخرى يثبت الاحتلال الإسرائيلي عجزه وفشله عن مواجهة شعبنا الفلسطيني المجاهد، أو النيل من عزيمته التي تناطح السحاب، وما الاستهدافات الهمجية لمنازل المواطنين الآمنين والطوقم الصحفية إلا خير دليل على ذلك التخبط والعجز والفشل في مواجهة المقاومة الفلسطينية التي أربكت حساباته".

 

وكانت طائرات الاحتلال أقدمت مساء اليوم على جريمة نكراء بحق الطواقم الصحفية وذلك باستهداف سيارة تحمل إشارة الصحافة تقل مجموعة من العاملين في أحد المؤسسات الإعلامية المحلية بغزة ما أدى إلى استشهاد الزميل محمد عبد الله شهاب، وإصابة آخرين.

 

وأضاف التجمع أن الاستهداف الهمجي للصحفيين بهذا الشكل السافر، ليؤكد على مدى الرعب الذي يسكن الاحتلال من الدور الكبير الذي يلعبه الصحفيون الفلسطينيون في هذه المعركة وفي كل المعارك التي يخوضها شعبنا مع الاحتلال.

 

وتقدم التجمع الإعلامي بواجب العزاء من مجموع الصحفيين الفلسطينيين باستشهاد الزميل حامد عبد الله شهاب، الذي يلحق بكوكبة طويلة من الإعلاميين والصحفيين الشهداء على مذبح الحرية والحقيقة.

 

وأكد على أن جرائم الاحتلال بحق صحفيينا -وكما عهدناهم- لن يفت في عضدهم ولن ينال من عزيمتهم، وسيظلون يواصلون دورهم الوطني والرسالي في الانحياز لهموم شعبنا والدفاع عنه، وفضح جرائم الاحتلال وتعريته أمام العالم بأسره. 

 

ودعا التجمع كافة المؤسسات التي تعنى بالصحفيين للقيام بدورها تجاه ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتوفير الحماية المطلوبة لكافة الصحفيين العاملين في الأراضي الفلسطينية.

انشر عبر