شريط الأخبار

حماس تطالب الفصائل بالاستنفار للرد على العدو

03:40 - 07 تموز / يوليو 2014

غزة - فلسطين اليوم

نعت حركة حماس كوكبة أحد عشر شهيداً من شهداء الغدر الصهيوني الذين ارتقوا أمس إلى العلا شاهدين على نذالة العدو وغدره وإجرامه، وعلى تواطؤ المجتمع الدولي وعجز الأنظمة الصامتة، مطالبة الفصائل الفلسطينية المقاومة بالاستنفار للرد على العدو الصهيوني.

وأكدت حماس في بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أمام هذه الموجه الجديدة من العدوان الصهيوني على أن الدم بالدم والذي يشعل النار سيكتوي بنارها، ولن تضيع الدماء سدى.

وقالت الحركة :" إن العدو الصهيوني يتحدث عن تهدئة وهو يغوص في دماء شعبنا في غزة والضفة والـ 48، ويعيد اعتقال مجاهدي صفقة وفاء الأحرار، ويحاصر غزة ويغلق المعابر، ويعمل جاهداً على الاستفراد بكل جزء من الوطن على حدة، وحماس تقول له بوضوح: لن ينطلي علينا خداعك ولن نسمح بتمرير جرائمك.

وطالبت جميع فصائل المقاومة بالاستنفار التام لردع العدوان، حتى يفهم أن شعبنا عصي على الانكسار، لا يعرف الهزيمة ولا التنازل.

كما طالبت السلطة اليوم بتجديد موقفها فهذه لحظة الحقيقة، فلا مجال للكلمات الباهتة، ولا التبريرات الممجوجة، فالوحدة بحاجة إلى دفع الثمن.

واستشهد أمس أحد عشر فلسطينياً هم ، (إبراهيم البلعاوي، وعبد الرحمن الزاملي، ومصطفى أبو مور، وخالد أبو مور، وشرف أبو غنام، وجمعة أبو شلوف، وإبراهيم عابدين، ومازن الجدبة، ومروان سليم، وزاهي صبحي أبو حامد، وأنور سطل).

انشر عبر