شريط الأخبار

مواجهات في كل المدن.. الضفة تلفظ "الاحتلال وقطعان مستوطنيه" وتعلنها "ثورة"

08:14 - 07 حزيران / يوليو 2014

الضفة المحتلة - فلسطين اليوم

اندلعت مواجهات عنيفة مساء يوم الأحد، مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين، وقوات الإحتلال الإسرائيلي وقطعان مستوطنيه في جميع محافظات الضفة المحتلة وبعض المناطق في أراضي 48، بما يشبه انتفاضة عارمة في وجه الإحتلال.

تأتي تلك المواجهات في سياق الهجمة الاحتلالية التي تستهدف الحجر والبشر في الضفة المحتلة وقطاع غزة وأراضي 48،خاصة بعد دهس أن دهس مستوطن بشكل متعمد مجموعة من العمال الفلسطينيين ما أدى لاستشهاد اثنين منهم وإصابة آخر.

 أصيب فجر اليوم الاثنين، عشرات  المواطنين بحالات اختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في بيت أمر محمد عوض لـ'وفا' إن المواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال لمنطقة عصيدة ومدخل البلدة، واطلاق قنابل الغاز المدمع تجاه منازل المواطنين، ما أدى إلى اصابة العشرات بحالات اختناق عولجوا ميدانيا من قبل طواقم الهلال الاحمر الفلسطيني.

وأضاف أن جنود الاحتلال اطلقوا قنابل الغاز بشكل مباشر داخل منزل المسن احمد اجديع العلامي 60 عاما، ما أدى إلى إصابته وزوجته بحالة اختناق شديدة نقلوا على اثرها لمركز طبي داخل البلدة للعلاج.

كما أصيب المواطن محمد الشويكي بجروح مختلفة جراء اعتداء جنود الاحتلال عليه بالضرب في منطقة الحواور شمال حلحول بالمحافظة، نقل إثرها إلى إحدى المشافي للعلاج.

وفي ساعات الفجر اصيب 23 مواطنا بينهم سيدة بالرصاص المطاطي، والغاز المدمع،  واثنين بجروح جراء الاعتداء عليهم من قبل جنود الاحتلال بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت مع قوات الاحتلال في مخيم العروب شمال الخليل.

ووفقا للمتطوع في جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني محمد البدوي، فان 20 شابا اصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال المواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلي التي اقتحمت المخيم، تحت وابل هستيري من قنابل الغاز المدمع صوب منازل المواطنين، اسعفوا ميدانيا من قبل متطوعي الهلال الاحمر الفلسطيني.

واضاف البدوي ان المواطنة فايقة محمد زقوت البدوي ( 52عاما) اصيبت بكدمات بجميع انحاء جسمها جراء الاعتداء عليها بالضرب من قبل جنود الاحتلال، وعولجت ميدانيا بعد اخلاء منزل العائلة الذي أطلق عليه قنابل الغاز المنزل وتم تكسير نوافذه من قبل الجنود، في حين أصيب ولديها برضوض وكدمات ونقلوا على اثرها لمشفى الخليل الحكومي.

واضاف البدوي أن جنود الاحتلال أطلقوا  قنابل الغاز المدمع وقنابل الدخان والمياه العادمة على منازل المواطنين ، بعد تكسير نوافذها بشكل متعمد واستفزازي، ولا تزال المواجهات متواصله.

وفي ذات السياق تشهد المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل ومركز المدينة ' باب الزاوية'  ومفرق طارق بن زياد، ومدخل يطا الشمالي مواجهات مع الاحتلال حتى اللحظة.

في سياق متصل، اصيب عدد من الشبان بأعيرة مطاطية وحالات اختناق جراء المواجهات التي حدثت مع جنود الاحتلال الاسرائيلي على المدخل الشمالي لمدينة أريحا فجر اليوم الاثنين.

وأوضح مراسلنا أن مستشفى اريحا الحكومي استقبل اصابتين بالرصاص المطاطي، في حين قدمت الاسعافات الاولية ميدانيا لعدد آخر أصيبوا بالاختناق من قبل طاقم الاسعاف  المستشفى والهلال الاحمر الفلسطيني.

وكانت مواجهات حدثت في ساعة متأخرة الليلة بين الشبان وجنود الاحتلال على المدخل الشمالي للمدينة/حاجز النويعمة الى الشمال من اريحا.

وفي ذات السياق، اندلعت في ساعة متأخرة من الليلة، مواجهات في محيط مسجد بلال بن رباح شمال بيت لحم ، مع قوات الاحتلال، فيما احتشد مئات المستوطنين قرب قرية الفرديس شرق المحافظة .

وافاد مصدر امني بأن مواجهات اندلعت في محيط مسجد بلال بن رباح  بين الشبان وقوات الاحتلال التي اطلقت قنابل الغاز والصوت والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، دون ان يبلغ عن اصابات، ولا تزال المواجهات مندلعة حتى اعداد هذا الخبر.

وفي تطور لاحق، أضاف نفس المصدر ان عددا كبيرا من المستوطنين تجمعوا  قرب قرية الفرديس شرق بيت لحم، وان حشودات كبيرة من مستوطنين 'تقوع' يشاهدون في المكان وسط تخوفات من قيامهم بتنفيذ اعتداءات على المواطنين.

 

 

 

 

انشر عبر