شريط الأخبار

"كوع" و"عضة" وإصابة بالعمود الفقري في مونديال البرازيل

07:42 - 06 تشرين أول / يوليو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

شهد مونديال البرازيل لكرة القدم، ثلاث وقائع عنيفة بين لاعبين في منتخبات متنافسة.

 والوقائع الثلاثة هي: قيام الكاميروني ألكسندر سونغ بضرب لاعب منافس بـ"الكوع"، و"عضة" لويس سواريز، وإصابة نيما ردا سيلفا.

جاءت بداية العنف في مباراة الكاميرون وكرواتيا بالدور الأول للبطولة، عندما ضرب لاعب وسط الكاميرون، ألكسندر سونغ، أحد لاعبي كرواتيا بدون كرة بـ "الكوع" في ظهره، ما استوجب حصوله على البطاقة الحمراء في المباراة التي انتهت بفوز كرواتيا برباعية نظيفة. 

وفي لقاء منتخب أورغواي وإيطاليا في الدور الأول أيضا، قام مهاجم الفريق الأول لويس سواريز بـ "عض" مدافع الفريق الأخير جورجي كيليني في كتفه وسط غفلة من حكم المباراة، حيث لم يقم بتدوين تلك الواقعة في تقريره.

لكن حرص مسؤولو الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) على مشاهدة شريط الفيديو الخاص بالمباراة، وتم على الفور اتخاذ عقوبة قاسية بإيقاف سواريز تسع مباريات دولية، وإيقافه لمدة 4 أشهر سواء على مستوى منتخب بلاده أو ناديه ليفربول الإنجليزي، بجانب غرامة مالية قدرها 100 ألف فرنك سويسري (111 ألف دولار أمريكي تقريبا).

فيما شهدت مباراة دور الثمانية بين المنتخبين البرازيلي والكولومبي، تعرض نجم المنتخب البرازلي نيمار دا سيلفا لضربة في ظهره من المدافع الكولومبي خوان كاميلو زونيغا.

وأثبتت الفحوصات الطبية إصابة نيمار بكسر في الفقرة الثالثة من العمود الفقري في ظهره. 

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أمس، فإن بوصة واحدة (2.5 سم) فصلت نيمار عن الإصابة بالشلل في التحام المدافع الكولومبي معه بركبته.

وبدأت فعاليات مونديال البرازيل يوم 12 يونيو/ حزيران الماضي وتنتهي يوم 13 يوليو/ تموز الجاري.

ويلعب المنتخب البرازيلي مع ألمانيا يوم الثلاثاء المقبل، وفي اليوم التالي يلعب المنتخب الأرجنتيني مع نظيره الهولندي في المربع الذهبي للبطولة.

انشر عبر