شريط الأخبار

6 إصابات بالرصاص الحي وعشرات الاختناقات خلال مواجهات شمالي القدس

09:23 - 05 كانون أول / يوليو 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أصيب، فجر اليوم السبت، ستة مواطنين بالرصاص الحي والعشرات بالمطاطي والغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع الجيش "الإسرائيلي" على حاجز قلنديا وعلى مدخل بلدة الرام شمالي القدس.

وقالت مصادر طبية فلسطينية في مجمع رام الله الحكومي لوكالة الأناضول إن "ستة إصابات وصلت لقسم الطوارئ إحداها في البطن والأخرى في الأطراف، فجر اليوم، خلال المواجهات التي اندلعت على حاجز قلنديا وفي بلدة الرام".

ووصف الأطباء الحالات بأنها بين المتوسطة والخفيفة.

وأشار شهود عيان لوكالة الأناضول أن المواجهات اندلعت في ساعات الفجر الأولى عقب إغلاق شباب فلسطينيون الشوارع الرئيسية المؤدية لحاجز قلنديا بالإطارات المشتعلة والحجارة احتجاجا على مقتل الشاب محمد أبو خضير من بلدة شعفاط، شمالي مدينة القدس.

ورشق الشباب قوات الجيش الإسرائيلي بالحجارة والعبوات الحارقة والفارغة، فيما استخدم الجيش الرصاص الحي وقنابل الصوت والرصاص المطاطي وقنابل الغاز.

ولفت الشهود إلى أن "عشرات المواطنين أصيبوا بالرصاص الحي والاختناق نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع وتم معالجة غالبيتهم ميدانيا".

وتجددت المواجهات بعد ساعات من تشييع آلاف الفلسطينيين من بلدة شعفاط، والأحياء المجاورة لها، جثمان الفتى أبو خضير الذي قام مستوطنين إسرائيليين فجر الأربعاء الماضي باختطافه من أمام منزله في البلدة ومن ثم قتله.

وتتعرض مدن الضفة المحتلة منذ حادثة اختفاء 3 مستوطنين في الـ12 من الشهر الماضي، والعثور على جثثهم الإثنين الماضي، عملية أمنية إسرائيلية واسعة النطاق، طالت اعتقال أكثر من 600 فلسطيني، ومداهمة مئات المنازل.

 

انشر عبر