شريط الأخبار

الاحتلال يعترف بأن الشهيد أبو خضير قتل بأيدي يهودية متطرفة

09:27 - 02 تشرين أول / يوليو 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

بعد أن زعمت شرطة الاحتلال صباح اليوم، الأربعاء، أن التحقيقات حول مقتل الفتى المقدسي محمد أبو خضير تجري في عدة اتجاهات، وحاولت الترويج إلى أن هذه الجريمة على خلفية جنائية أو خلافات عائلية، اعترفت الشرطة، مساء اليوم، بأن هذه الجريمة تمت على خلفية قومية، ما يعني يهود متطرفين نفذوا الجريمة.

ونقل موقع "واللا" الاخباري العبري عن مصدر مطلع على تفاصيل التحقيق قوله إن "التقديرات هي أن القتل نُفذ على خلفية قومية".

وعقد وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، يتسحاق أهارونوفيتش، صباح اليوم مداولات مع المفتش العام للشرطة، يوحنان دانينو، وقائد الشرطة في منطقة القدس، يوسي فريانتي، حول نتائج التحقيق التي تم جمعها من موقع العثور على الجثة.

ورفعت الشرطة حالة التأهب في صفوف قواتها إلى الدرجة 3 ، وهي درجة واحدة قبل حالة الطوارئ، تحسبا من مظاهرات، كالتي وقعت طوال نهار اليوم في القدس الشرقية المحتلة.

وتتحسب قوات الاحتلال من حدوث مواجهات في أعقاب تشييع جثمان أبو خطير، ولذلك هناك توقعات بأن يتم التشييع خلال ساعات الليل.

انشر عبر