شريط الأخبار

إصابة 5 جنود في اشتباكات بين الجيش اليمني ومسلحين

12:36 - 01 تموز / يوليو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أصيب 5 جنود في اشتباكات بين الجيش اليمني ومسلحين حوثيين، بمحافظة عمران شمالي البلاد، فيما تشهد مختلف جبهات القتال بالمحافظة هدوءا حذراً في ظل مخاوف من تجدد المواجهات، حسب مصدر عسكري.

وقال المصدر اليوم الثلاثاء، إن "خمسة جنود في الجيش أصيبوا يوم أمس (الإثنين)، في اشتباكات عنيفة مع مسلحين حوثيين، دارت في جبل المحشاش، ومواقع أخرى بمحافظة عمران شمالي اليمن".

وأشار المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته إلى "مقتل وإصابة عدد أكبر من المسلحين (لم يحدد عددهم)، وأن قوات جيش أحرقت دورية تابعة للمسلحين الحوثيين خلال تصديها لهجومهم".

ولفت إلى أن "قناصا حوثيا أقدم أمس على قتل طفل، في قرية الدربين شرقي مدينة عمران (عاصمة المحافظة)".

وتشهد مختلف جبهات القتال في المحافظة اليوم هدوءا حذراً في ظل مخاوف المواطنين من تجدد المواجهات، حسب المصدر.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات اليمنية أو جماعة الحوثي بشأن ما ذكره المسؤول حتى الساعة 08: 45 تغ.

ويعتبر جبل "المحشاش" الذي تتكرر فيه المواجهات العنيفة من أهم المواقع من الناحية العسكرية والاستراتيجية بالنظر إلى كونه يطل على مدينة عمران من الجهة الشمالية.

وكانت لجنة وساطة رئاسية يمنية أعلنت، مساء الأحد قبل الماضي، توصلها إلى اتفاق لإيقاف المواجهات الدائرة بين الطرفين في المحافظة، وهو الاتفاق الثاني خلال الشهر الجاري بعد اتفاق تم الإعلان عنه مطلع الشهر، وأوقف المواجهات لأيام محدودة، قبل أن تنفجر مجدداً وتتجاوز عمران إلى مناطق تابعة إداريا للعاصمة صنعاء.

ومنذ أسابيع، تدور مواجهات، بين مسلحي الحوثيين وقوات اللواء 310، التابع للجيش في محافظة عمران، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى من الجانبين على خلفية اتهام الجيش للحوثيين بمحاولة التوسع والسيطرة على مناطق في المحافظة بقوة السلاح، فيما يقول الحوثيون إنهم في ثورة شعبية في المحافظة من أجل إزاحة اللواء الذي أصبح يشكل توتراً فيها أكثر من الاستقرار، بحسب قيادي حوثي للأناضول في تصريح سابق.

انشر عبر