شريط الأخبار

الفصائل الفلسطينية: أزمة الموظفين تتفاقم ونخشى من انهيار الوضع في غزة

05:23 - 30 حزيران / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

عقدت الفصائل الفلسطينية اجتماعاً مع وزراء حكومة الوفاق الوطني بمدينة غزة لمناقشة المشاكل التي يعيشها القطاع وامكانية التوصل لحلول لمعالجتها.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حركة حماس في مؤتمر صحفي عقب اللقاء:" اجتمعنا مع وزراء الحكومة الاربعة لاطلاعهم على الوضع الصعب والمتفاقم وتحميلهم مسؤولياتهم.

وأضاف :" أن أزمة رواتب الموظفين في غزة متفاقمة جداً ونخشى من ردات فعل في حال استمرار الأزمة. وقال :" نشعر بتباطؤ من قبل وزراء الحكومة في رام الله امام تبني مشاكل قطاع غزة، موضحاً أن مبررات الحكومة تجاه رواتب الموظفين غير مفهومة.

وأضاف :" دخلنا في الشهر الثاني من الحكومة ولا تزال مشكلة الرواتب غير واضحة، لذا أردنا أن نطرق الباب من خلال الوزراء في غزة وتحميلهم المسؤولية، وما حديث الحكومة عن فزاعة المجتمع الدولي غير مقبولة لأن الحديث يدور عن حكومة توافق غير حزبية ، وانه لمن غير المنطقي رفع فزاعة المجتمع الدولي ورفض البنوك استلام الاموال.

ولفت إلى أن هناك مشكلة أخرى تتمثل في عدم تواصل الوزراء في الضفة الغربية مع الوزارات في قطاع غزة ، لذا نخشى من فراغاً أمنياً في القطاع وانهيار حقيقي في الوضع .

وطالب ابو زهري الحكومة بتحمل مسؤولياتها بأسرع وقت ممكن. مؤكداً أنه يريد لها النجاح .

من جهته،  أكد فايز ابو عيطة المتحدث باسم حركة فتح في قطاع غزة على دعم حركته لحكومة الوفاق الوطني ، وقال :" إن هذه الوقفة لهي فرصة لان نجدد دعمنا للحكومة حتى تتمكن من اجتياز جميع العقبات والعراقيل التي توضع امامها بشكل مقصود كي لا تتمكن من القيام بمهامها.

وأوضح أبو عيطة، أنه يوجد عقبات كثيرة أمام الحكومة ، وان حركتي فتح وحماس كانت تدرك ذلك قبل تشكيل حكومة الوفاق الوطني ، لافتاً إلى أن مشكلة الرواتب ليست الأولى ولن تكون الاخيرة، مشدداً على ضرورة تكاثف الجهود من أجل البحث عن حلول لجميع المشاكل.

وطالب أبو عيطة التعامل بطريقة مناسبة وخلاقة مع المشاكل التي تواجه الحكومة. داعياً كل الفصائل والقوى لإعطاء الحكومة الوقت الكافي والمناسب لكي تقوم بواجباتها ومهامها.

ولفت إلى أن الحكومة بعد يومين من تشكيلها واجهت ازمة الرواتب واغلاق البنوك في غزة ، وها هي تتعرض منذ اسبوعين لحرب من قبل اسرائيل لافشالها ولذلك لا بد من دعمها وأن نعطيها كل الفرص.

 

انشر عبر