شريط الأخبار

المسجد الأقصى يتهيا لاستقبال مئات الآلآف من المصلين برمضان

07:41 - 28 كانون أول / يونيو 2014

القدس المحتلة - وكالات - فلسطين اليوم


أعلن الشيخ عزام الخطيب، مدير دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، أن دائرته استكملت الاستعدادات لاستقبال مئات الآلاف من المصلين في المسجد الأقصى "أولى القبلتين" بالقدس خلال شهر رمضان المبارك، الذي حل غدا الأحد.

وقال الخطيب، إن الاستعدادات تبدأ من النواحي الدينية بما يشمل صلاة التراويح والترتيبات الداخلية بما يشمل فرق الإسعاف والنظام الداخلي وإقامة مئات المظلات لتقي المصلين من حر الصيف وصولا إلى تقديم وجبات الإفطار للصائمين وترتيبات الاعتكاف للعشر الأواخر من شهر رمضان.

وأضاف الخطيب" فيما يتعلق بالترتيبات من النواحي الدينية فقد وضعت الأوقاف برنامج للوعظ والإرشاد من قبل عدد من العلماء الأفاضل حتى يبصروا الناس ويعلموهم القرآن والسنة النبوية الشريفة وعلوم الدين ، وستكون الدروس في المصلى القبلي المسقوف وفي قبة الصخرة المشرفة وعلى المصاطب في جميع رحاب المسجد طوال أيام الشهر الفضيل ومن الصباح وحتى ساعات المساء وستكون هناك واعظات للنساء ".

وأضاف"ستقام صلاة التراويح ، كما هو الحال في كل عام، بشكل يومي حيث سيؤم المصلين عددا من الحافظين للقرآن وأصحاب الأصوات الندية وفي هذا العام سينضم إلى الأئمة مسلم فلسطيني يعيش في كندا من حفظة القرآن ".

كما أعدت الدائرة ترتيبات لتقديم العلاج الطبي عند الحاجة للمصلين وبخاصة في أيام الجمع والعشر الأواخر من شهر رمضان حيث تتواجد أعداد كبيرة من المصلين في المسجد، وستنتشر طواقم طبية في رحاب المسجد وتم تخصيص مواقع سيتم استخدامها كمراكز إسعاف عند الحاجة، وفق الخطيب.

وتعمل فرق النظام على الفصل بين الرجال والنساء في المسجد ومساعدة المصلين على الخروج من المسجد في الصلوات التي تشهد إعداد كبيرة من المصلين مثل صلاة الجمعة والتراويح.

وقال مدير دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس "أقامت الأوقاف 350 مظلة متحركة في ساحات المسجد وصحن قبة الصخرة المشرفة إضافة إلى عدد من المظلات الثابتة حتى نضمن السلامة للمصلين من الحر الشديد هذا العام".
ومنذ عدة سنوات تمنع إسرائيل جميع سكان قطاع غزة من الوصول إلى القدس، بما في ذلك في شهر رمضان.

انشر عبر