شريط الأخبار

أوليفر كان: "لن تواجهنا أي مشاكل أمام الجزائر"

08:09 - 27 تشرين أول / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

تصريحات إعلامية وتحليلات صحفية تتوالى بغزارة حول اللقاء المقبل في دور الـ16 بين الجزائر وألمانيا. وفيما أبدى مدرب المنتخب الألماني بعض الحذر، توعد اللاعبون الجزائريون المانشافت مرددين: "مازال مازال ألمانيا".

ما أن عرف الخصم المرتقب للمنتخب الألماني، حتى بدأت التصريحات والتحليلات بخصوص موقعة ثمن النهائي أمام الجزائر تتوالى. مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف صرح بحياد ودون أي انتقاص من الخصم المقبل، فقال: " في بطولة كبرى مثل كأس العالم، ليس هناك فريق تتمنى مواجهته وآخر لا، وخاصة في مرحلة خروج المغلوب". ورأى لوف بأن منتخب الجزائر هو خصم "غير سهل".

المباراة التي ستقام يوم الإثنين المقبل (30 يونيو/ حزيران) مثقلة بأحداث التاريخ. فألمانيا لم تنسَ كيف هزمتها الجزائر في مونديال إسبانيا 1982، عندما تألق الأخضر بلومي ورابح ماجر وسجلا هدفي الجزائر في مرمى المانشافت، مقابل هدف وحيد.

صحيفة "فرانكفورتر ألغماينه" واسعة الانتشار، علقت بدورها على الحدث، وأشارت إلى أن الجزائر لا زالت تذكر بمرارة تلك "المؤامرة" التي حدثت وقتها، بين ألمانيا والنمسا، فأقصيتا الجزائر. وأشارت الصحيفة إلى أن الجزائريين سيقاتلون حتى آخر دقيقة للثأر. وبعرض تاريخي فإن ألمانيا لم تفز أبدا على "الخضر"، فيما تفوق الجزائريون مرتين، كانت أولاهما عام 1964 بهدفين نظيفين.



ولكن حارس المرمى الألماني السابق أوليفر كان، قال بأن الجزائر ستكون خصما سهلا، و"لن تواجهنا مشاكل أمامها"، سواء إذا تمت المقارنة من ناحية التكتيك أو على صعيد الفريق بشكل عام أو على صعيد اللاعبين بشكل فردي. "أين هي النقاط التي تتخلف فيها ألمانيا عن الجزائر؟" يضيف أوليفر كان متسائلا.

الجزائريون متفائلون

ومن جهتها، عبرت الصحف الجزائرية الصادرة اليوم الجمعة عن فخرها واعتزازها بالإنجاز التاريخي الذي حققه محاربو الصحراء بتأهلهم الى الدور الثاني من المونديال، بعد التعادل مع روسيا 1/1 أمس الخميس في ختام مباريات المجموعة الثامنة.

وعلقت صحيفة "الهداف" في صفحتها الأولى على إنجاز التأهل بنوع من الهزل وكتبت "نصوم رمضان ونفطر على الألمان" في إشارة إلى المباراة المقبلة ضد ألمانيا في الدور الثاني. ونقلت نفس الصحيفة تصريحا للمدير الفني، وحيد خليلحوجيتش، يقول فيه " تحقق الحلم ولم أتصور أن الجزائر ستواصل مشوارها في المونديال".

واختارت صحيفة "لوبيتور" عنوانها الرئيسي مما كان يردده اللاعبون في غرف خلع الملابس وكتبت "مازال مازال ألمانيا". كما أوردت نفس الصحيفة تصريحا لسفيان فيغولي نجم الفريق يؤكد فيه عدم خوفه من مواجهة لألمانيا بالقول "عندما نرتدي قميص الجزائر لا نخشى أحدا".

انشر عبر