شريط الأخبار

الجهاد بمنطقة الزيتون تختتم مخيمات "كسر الصمت"

05:41 - 26 تموز / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

اختتمت حركة الجهاد الإسلامي منطقة الزيتون اليوم الخميس فعاليات مخيمها الصيفي لهذا العام بعنوان "كسر الصمت" للمرحلة الابتدائية والإعدادية، برحلة ترفيهية نظمتها على شاطئ بحر مدينة غزة، واستمر المخيم لمدة  خمسة أيام متواصلة في مدارس المنطقة، بإشراف عدد من المدربين والمختصين في مجال التنمية البشرية بالإضافة إلى عدد من الدعاة.

وشارك في المخيم 650 شبل من مختلف مساجد المنطقة، وعملت الحركة على استضافة عدد من قيادتها للحديث عن أهمية القضية الفلسطينية لديهم وكيفية الدفاع عنها في وجه هذا الاحتلال الغاصب، والعمل على تنمية قدراتهم ليكونوا قادة المستقبل المشرق لفلسطين.

وقد شكر القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل القائمين على المخيم وكل من ساهم في إنجاح مخيمات كسر الصمت، مشيدا بنجاح رسالة المخيم الدافعة لنشر قضية الأسرى والدفاع عنهم.

وقال المدلل: "إن حركة الجهاد الإسلامي تعرف دورها تجاه قضيتها وشعبها، فهي تعمل بكل الوسائل المتاحة لتخدم القضية الفلسطينية والحفاظ على هؤلاء الأشبال الذين سيكوننا سند الأمة وجيل تحريرها القادم بإذن الله.

بدوره قال مسئول المخيم الأستاذ محمد مشتهي: "المخيم حقق أهدافه من خلال برامجه المتنوعة التي قدمت في المجالات الثقافية والدينية والترفيهية والاجتماعية التي تخص هذه الفئات الخطيرة.

وأوضح مشتهي أن أبرز النشاطات التي نظمت خلال أيام المخيم تنظيم سلسلة بشرية امتدت على طول شارع صلاح الدين لتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام داخل السجون، وتنظيم زيارات ميدانية لعوائلهم لمساندتهم والوقوف بجانبهم.

انشر عبر