شريط الأخبار

ليلة ساخنة من المواجهات خلال اقتحام أحياء وبلدات مقدسية

09:02 - 26 كانون أول / يونيو 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


شهدت العديد من البلدات والأحياء المقدسية الليلة الماضية، مواجهات وُصفت بالأعنف خلال الفترة الأخيرة بين الشبان وقوات الاحتلال التي اقتحمت العديد من هذه البلدات والأحياء، أُصيب خلالها عدد من المقدسيين.

وقال المختص بشؤون القدس راسم عبد الواحد، إن قرية صور باهر جنوب المدينة المقدسة شهدت أشد المواجهات بين سكان القرية وقوات الاحتلال التي اقتحمت القرية وشرعت بتنفيذ حملات دهمٍ واسعة النطاق لمنازل المواطنين، عُرف من بينها منزلاً لعائلة عطون، عاثت فيها خراباً، لكن لم يبلغ عن اعتقالات.

وشهد حي الصوّانة قرب أسوار القدس التاريخية ليلة ساخنة من المواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، التي تمكنت من اعتقال الشاب محمد شهاب واقتادته إلى أحد مراكز التوقيف والتحقيق في المدينة المقدسة، فيما أُصيب عشرات المواطنين نتيجة إطلاق قوات الاحتلال لعشرات القنابل الغازية السامة المسيلة للدموع والرصاص المطاطي وبشكل عشوائي على المنطقة.

وفي البلدة القديمة من القدس المحتلة، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في شارع الواد الرئيسي المُفضي لبوابات المسجد الأقصى، أُصيب خلالها عدد كبير من الشبان، في حين تم دهم منزلٍ يعود لعائلة الجعبة، قلبت خلاله قوات الاحتلال المُدجّجة بالسلاح المنزل رأسا على عقب خلال تفتيشها الاستفزازي.

كما شهدت حارة باب حطة الملاصقة للمسجد الأقصى في البلدة القديمة مواجهات مع قوات الاحتلال امتدت حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية.

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال قرب الشارع الرئيسي قُبالة المدخل الشمالي الرئيسي لبلدة الرام شمال القدس المحتلة استخدمت خلاله قوات الاحتلال القنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، في حين رد الشبان بالحجارة والمفرقعات النارية وأشعلوا إطارات مطاطية في الشارع.

إلى ذلك، أكد شهود عيان أن جرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس وصلت قرب مخيم شعفاط وسط القدس المحتلة، في حين عبّر المواطنون عن خشيتهم من هدم الاحتلال لمسجد 'الرباط' –قيد الإنشاء، بحجة البناء دون ترخيص.

انشر عبر