شريط الأخبار

عدد من مشجعي الجزائر يهدون الفوز للشعب الفلسطيني

09:05 - 23 حزيران / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أهدى عدد من الجزائرين فوز منتخب بلادهم على كوريا الجنوبية الأحد، بنتيجة 4-2 ضمن بطولة كأس العالم العشرين، المقامة حاليا في البرازيل، إلى الدول العربية التي تشهد نزاعات سياسية.

وحضرت القضية الفلسطينية بقوة في الاحتفالات، حيث رفع العلم الفلسطيني بين الجماهير، والكوفية الفلسطينية .

وقال عابد عرفاوي، وهو مشجع جزائري إنه “ارتدى الكوفية الفلسطينية في المباراة، رامزا بها القائد الفلسطيني الراحل ياسر عرفات”، مؤكدا أن “القضية الفلسطينية مرتبطة فيه حتى الدم، وأنه لا ينساها طالما هو على قيد الحياة”.

ولفت لمراسل الأناضول، إلى أنه “يهدي هذا الانتصار الجزائري إلى الشعب الفلسطيني الشقيق، متمنيا له الأمن والأمان والعيش بكرامة، وأن انتصار الجزائر هو انتصار للفلسطينيين وقضيتهم”.

كذلك توجه عرفاوي “بالدعاء للشعب السوري بانتهاء محنته وأزمته، وأن يكون الله في عونهم، طالما أنهم مسلمون وإخوة للجزائريين”، في دليل على ارتباط الأحداث السياسية بالرياضة لدى الشارع الجزائري.

وكان من بين أبرز الحاضرين للمباراة والمحتفلين الحاجة فلة، رافعة علم الجزائر، حيث تابعت المباراة، وأثت على أداء المنتخب الجزائري، مؤكدة أنها “لم توفر دعاء إلا ودعت الله به، من أجل نصر المنتخب الجزائري في مباراته”.

وأشارت لمراسل الأناضول، إلى أنها “متفائلة بتحقيق المنتخب الجزائري الفوز على المنتخب الروسي في المباراة القادمة بعد أيام، من أجل حسم التأهل إلى الدور الثاني”، مشددة على أن “هذا الفوز هو فوز للعالم الإسلامي أجمع″.

واحتفل المشجعون الجزاريون طويلا خارج ملعب المبارة بمدينة “بورتو أليغري” البارازيلية، بعد أن حقق منتخب بلادهم فوزا كبيرا على المنتخب الكوري، لينعش بذلك آماله بالتأهل والعبور إلى الدور الثاني.

وأظهرت الاحتفالات بشكل كبير ارتباط السياسة بالرياضة، وحضور القضايا العربية والإسلامية في وجدان الجماهير الجزائرية، والتي تعهدت بمواصلة الاحتفالات، آملة باستمرارها عقب الفوز على منتخب روسيا في المباراة القادمة.

وبهذا الفوز، ارتفع رصيد الجزائر إلى ثلاث نقاط في المركز الثاني خلف بلجيكا المتصدر برصيد 6 نقاط، بينما تجمد رصيد كوريا الجنوبية عند نقطة واحدة في المركز الثالث بفارق الأهداف عن روسيا.

وبذلك، يكفي المنتخب الجزائري التعادل بأي نتيجة مع روسيا في الجولة الأخيرة للمجموعة يوم الخميس المقبل للتأهل إلى ثمن النهائي، بشرط تعادل كوريا الجنوبية مع بلجيكا، أو عدم فوزها بأكثر من أربعة أهداف.

وأعرب البوسني وحيد حاليلوزيتش، المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه على كوريا الجنوبية، والذي يعد الأول ببطولة كأس العالم منذ مونديال 1982، الذي استضافته اسبانيا.

انشر عبر