شريط الأخبار

استشهاد فلسطيني بسوريا واتفاق جديد في "اليرموك" لحل ازماته

03:04 - 22 تموز / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

استشهد اللاجئ الفلسطيني إبراهيم العقل أمس السبت، جراء إصابته في قصف تعرض له حي جرمانا في ريف دمشق، فيما تم التوصل الى اتفاق جديد لتحييد مخيم اليرموك عن الازمة السورية.

وتطرقت (مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا) للوضع الإنساني والمعيشي الصعب الذي تشهده المخيمات الفلسطينية في سوريا.

وذكرت المجموعة أن مخيم اليرموك، شهد أمس اجتماعا مطولا حضره كل من رئيس فرع فلسطين للمخابرات السورية كممثل عن الدولة السورية، وعدد من ممثلي الفصائل الفلسطينية، إضافة إلى ممثلين عن الهيئات الأهلية والإغاثية والكتائب المسلحة داخل المخيم، حيث التقت الأطراف في مبنى بلدية مخيم اليرموك، وبعد محادثات ونقاشات مطولة وقع الحضور على اتفاق جديد لتحييد المخيم.

وينص الاتفاق على وضع نقاط تمركز حول حدود المخيم الإدارية لضمان عدم دخول أي مسلح من خارج المخيم، وتشكيل لجنة عسكرية وقوة أمنية لحفظ الأمنفي الداخل كما نص الاتفاق على منع دخول أي شخص متهم بالقتل إلى المخيم حاليا لحين إتمام المصالحة الأهلية، مشددا على أن أي شخص يريد العودة إلى المخيم وكان مسلحا يدخل على انه مدني.

وأكد الاتفاق على ضمان عدم تعرض المخيم لأي عمل عسكري، إضافة إلى فتح المداخل الرئيسية اليرموك وفلسطين وتجهيز البنى التحتية، والتعهد بمنع أي مسلح من الدخول إلى المخيم نهائيا.

واعتبر الاتفاق الدولة السورية ممثلة بالعميد الركن رئيس فرع فلسطين ضامنة لتنفيذ الاتفاق وكافة الأمور الأمنية.

كما تناول الاتفاق تسوية أوضاع المعتقلين ووقف إطلاق النار فورا، والعمل على حل جميع مشاكل المخيم من عودة الأهالي وكل ما يتعلق بالخدمات الأساسية.

 

انشر عبر