شريط الأخبار

الاحتلال يُهدد بإجراءات مختلفة هذا العام في رمضان

11:38 - 21 تموز / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

هدد ضابط كبير في قوات الاحتلال وفقا لما نقلته صحيفة " إسرائيل اليوم " الفلسطينيين بشهر رمضان مختلف عما سبقه من الأعوام في إشارة إلى مواصلة وتعزيز عملية القمع والتنكيل التي تستهدف الفلسطينيين خلال الشهر المبارك الذي يحل بعد اقل من عشرة أيام .

وتكرر تصريح "رمضان المختلف" أكثر من مرة وعلى لسان أكثر من مصدر امني وصف نفسه بالرفيع هدد الفلسطينيين بمواصلة قمعهم حتى خلال رمضان الكريم .

من جانبه قال ما يسمى بمنسق شؤون حكومة الاحتلال في المناطق الجنرال "يؤاف مردخاي" بان قواته ستعيد النظر فيما اسماه بـ "التسهيلات التي تقدمها قوات الاحتلال للفلسطينيين خلال شهر رمضان وتفكر بعدم منحهم تصاريح لدخول القدس وبالتالي حرمانهم من أداء الصلاة في رحاب الأقصى المبارك ".

ووصف الجنرال الإسرائيلي العمليات التي تقوم بها قواه ضد المدن والمؤسسات الفلسطينية بالإجراءات المؤلمة التي تستهدف مؤسسات حماس في الضفة الغربية مشيرا الى مداهمة قواته لـ 31 مؤسسة حتى ألان ومصادرة عشرات ألاف الشواقل .

وفي باب استعراض العقوبات الجماعية التي فرضها الاحتلال على سكان محافظة الخليل تفاخر الجنرال الإسرائيلية بمنع قواته لحوالي 20 ألف عامل فلسطيني من الوصول إلى أماكن عملهم إضافة لحرمان 3 الاف تاجر من التصاريح التي تخولهم دخول إسرائيل لقضاء أعمالهم التجارية إضافة لفرض قوات الاحتلال قيود على سفر مواطني الخليل إلى الخارج عبر جسر اللنبي .

انشر عبر