شريط الأخبار

التجمع الإعلامي يعبر عن تضامنه مع فضائية الأقصى

02:54 - 18 تموز / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

عبّر التجمع الإعلامي الشبابي عن تضامنه مع الزملاء في فضائية الأقصى ومع كافة الصحفيين في السجون "الإسرائيلية" ، خاصة أولئك الذين يخوضون الإضراب المفتوح عن الطعام لكسر سياسة الاعتقال الإداري.

واعتبر العدوان "الإسرائيلي" الجديد، استمرار للجريمة والقرصنة الإعلامية التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الصحفيين الفلسطينيين ومؤسساتهم الإعلامية في محاولة بائسة ويائسة لطمس عين الحقيقة وتضييق الخناق على الصحفيين الفلسطينيين للحد من فاعليتهم ودورهم في فضح سياسة الاحتلال وجرائمه بحق شعبنا.

وأكد أن مثل تلك الانتهاكات لن تفت في عضد الصحفيين الفلسطينيين، بل ستشكل لهم رافعة لمواصلة رسالتهم المهنية والوطنية والأخلاقية تجاه ما يتعرض له شعبنا من انتهاكات بشعة على يد قوات الاحتلال.

ودعا فرسان الكلمة والصورة إلى الالتحام أكثر مع هموم شعبنا لفضح جرائم الاحتلال، خاصة في ظل الهجمة الشرسة التي تتعرض لها مدن الضفة الغربية المحتلة منذ عدة أيام.

كما دعا جميع المؤسسات والفعاليات الدولية والإقليمية والمحلية التي تنادي بحماية حرية الرأي والتعبير، إلى ضرورة اتخاذ موقف جاد من هذا القرار الذي يتنافى مع أبسط القوانين والمعاهدات الدولية التي تكفل حماية الصحفيين والمؤسسات الإعلامية.

انشر عبر