شريط الأخبار

الاحتلال يتوعد باستمرار حملته ضد حماس

08:08 - 18 حزيران / يونيو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

اعترف الجيش الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، بقيامه بعملية واسعة ضد نشطاء حركة حماس في الضفة الغربية، طالت عددا من الأسرى المحررين والنواب المنتمين للحركة في الضفة.
ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن مصدر عسكري قوله إن العملية استهدفت أسرى محررين، وأعضاء في المجلس التشريعي، وقيادات في حركة حماس.
وأضاف المصدر أن الجيش يواصل عملياته في الضفة الغربية للوصول للمستوطنين الثلاثة المختطفين، منذ ليل الخميس-الجمعة الماضي.
من جانبه قال قائد المنطقة الوسطى، نيتسان ألون، إن "الجيش الإسرائيلي موجود الآن في أوج عملية مركَّبة لإلقاء القبض على "المخربين" و"لإعادة المخطوفين الثلاثة بسلام."
وأضاف ألون، في تصريح نقلته الإذاعة العبرية، أن حماس ستخرج من هذا الأمر أكثر ضعفاً من الناحيتين العملياتية والاستراتيجية على حد سواء.
وقال إننا "نكافح حماس وسنقوم بتوسيع وتكثيف العملية وفقاً لما تقتضيه الظروف."


وأشار المسؤول العسكري الإسرائيلي إلى أن العملية الحالية لن تنتهي قريباً نظراً لمدى تعقيدها، والجيش (الإسرائيلي) يستهدف حركة حماس على جميع المستويات، حسب قوله
وقال ألون إن رؤساء حماس يشعرون جيداً بالضغوط الممارَسة عليهم ويفهمون الرسالة بشكل واضح.

انشر عبر