شريط الأخبار

غزة تحاول فتح جبهة جديدة وسنرد عليها بكل قوة

نتنياهو للجيش: استعدوا لاحتمال أن تاخذ العملية وقت طويل فهناك تداعيات خطيرة

07:03 - 16 تشرين أول / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الاثنين:  "نحن في ذروة عملية معقدة ، وعلينا الاستعداد أنها قد  تستغرق وقتا ، إنه حدث خطير وستكون له أثار خطيرة نحن نعمل بشكل ملتزم ومسؤول وتصميم واضح وأمامنا مهمة واحدة وهي إعادة الشبان الذين اختطفوا".

وفي كلمة بمقر القيادة الوسطى للجيش في القدس المحتلة نقلتها وسائل إعلام إسرائيلية، أضاف نتنياهو: "نحن نعمل ضد حماس وقد قمنا باعتقال أكثر من 100 من نشطاء حماس ونواصل نشاط آخر ولا أريد أن استطرد في الحديث عن ذلك".

وحذر نتنياهو من أن "هناك من يحاول أن يفتح جبهة أخرى من قطاع غزة وقد ردننا بقوة وحزم وإذا ما اضطررنا سنتخذ إجراءات أكثر صرامة وأريد أن أقول أن كل من يحاول أن يمس بمواطني إسرائيل سيتعرض للرد".

ودعا رئيس الوزراء الإسرائيلي المجتمع الدولي إلى "إدانة حادثة خطف المستوطنين الإسرائيليين الثلاثة تماما كما يدين البناء في المستوطنات".

وقال"أدعو تلك الدول في العالم التي إدانتنا بسبب البناء في القدس أن تدين بوضوح هذا الخطف".

ولفت نتنياهو إلى انه تحادث هاتفيا اليوم مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري وشكره "على شجبه لعملية الاختطاف وأبلغته أن باستطاعة إسرائيل أن تدافع عن نفسها".

وبدوره قال وزير الجيش الإسرائيلي موشيه يعالون: " لن تمر حادثة الاختطاف دون أن تدفع حماس ثمنا كبيرا" مشددا على تصميمه " على إلقاء القبض على الأشخاص المسؤولين عن اختطاف الشبان".

وكان 3 مستوطنين إسرائيليين اختفوا، مساء الخميس الماضي، من مستوطنة "غوش عتصيون"، شمالي الخليل، وحمَّلت إسرائيل السلطة الفلسطينية المسؤولية عن سلامتهم.

ومنذ اختفائهم، يشنّ جيش الاحتلال حملة اعتقالات في صفوف الفلسطينيين في أنحاء متفرقة بالضفة الغربية، طالت أكثر من 150 فلسطينيًا غالبيتهم قيادات ونشطاء في حركة حماس .

انشر عبر