شريط الأخبار

فتح معبر رفح لمغادرة المعتمرين وإغلاق كرم أبو سالم بإستثناء المحروقات

09:33 - 16 تشرين أول / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

واصلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح الاثنين , إغلاق معبر كرم أبو سالم جنوب شرق قطاع غزة، باستثناء إدخال المحروقات فقط إلى القطاع, في حين يفتح معبر رفح اليوم , لمغادرة الفوج الثاني من المعتمرين على ان تغادر الحالات الإنسانية غدا .

وقال نظمي مهنا رئيس هيئة المعابر والحدود إن الاحتلال أبلغهم باستمرار إغلاق معبر كرم أبو سالم اليوم أمام حركة إدخال البضائع والمساعدات لغزة، بإستثناء إدخال المحروقات بجميع أنواعها.

وعلمت صحية "الأيام" أن كمية المحروقات المفترض دخولها الى غزة بحسب الكميات المقدمة من الهيئة للشركة الإسرائيلية الموردة تقدر بنحو 220 ألف لتر من البنزين و500 الف لتر من السولار ومثل الكمية من السولار الصناعي اللازم لمحطة تشغيل الكهرباء إضافة الى نحو 250 طناً من غاز الطهي.

من جهته، أكد محمد العبادلة أن كافة محطات الوقود العاملة في قطاع غزة خلت تماماً من الوقود منذ أول من أمس، مبيناً أن الكمية الواردة أمس، مكنت تلك المحطات من العمل لساعات معدودة بسبب حاجة السوق لكميات كبيرة تفوق ضعف ما تم توريده، أمس.

وأشار العبادلة إلى أن كمية الوقود وغاز الطهي الواردة حتى عصر أمس، كانت أقل من الكمية المفترض دخولها مشدداً على ضرورة مضاعفة الكميات الواردة بما يكفل سد احتياجات سوق القطاع.

للمعتمرين وغدا للحالات الانسانية

ويغادر اليوم الاثنين معتمرو الدفعة الثانية من الفوج الحادي عشر من معتمري قطاع غزة والبالغ عددهم نحو 400 معتمر في اليوم الثاني لفتح معبر رفح على الحدود المصرية الفلسطينية.

ونقل مراسلنا عن هيئة المعابر بغزة ان السلطات المصرية سمحت امس بسفر 443 معتمرا في حين ارجعت 12 معتمر دون ابداء الاسباب

واكدت هيئة المعابر إن 457 مسافراً عالقاً لدى الجانب المصري وصلوا القطاع، بينما ينتظر وصول الدفعة الأولى من معتمري الفوج العاشر اليوم الاثنين.

وأشارت إلى استمرارية العمل في معبر رفح البري يومي الثلاثاء والأربعاء لأصحاب الحالات المرضية العاجلة والإقامات المشارفة على الانتهاء المسجلين ضمن كشوفات شهر نيسان فقط، منوهةً إلى أنها لن تتعامل مع أي حالة دون ذلك حتى وإن كانت مسجلة للسفر.

 

 

انشر عبر