شريط الأخبار

التغيير والإصلاح تستنكر اعتقال نواب الضفة وتعتبره إفلاس "إسرائيلي"

10:58 - 15 تموز / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم

استنكرت كتلة التغيير والإصلاح لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الأحد، حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الاحتلال "الإسرائيلي" بحق نواب الضفة المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال قد شنت ليلة أمس وفجر اليوم، حملة اعتقالات واسعة طالت أكثر من 100 من قيادات حركة حماس وأربعة من نوابها في المجلس التشريعي ووزيرين اثنين من حكومتها الأخيرة في الضفة، إلى جانب القياديين في حركة الجهاد الإسلامي طارق قعدان وجعفر عز الدين.

وتأتي هذه الحملة بعد يوم من اختطاف ثلاثة جنود من قوات الاحتلال، حيث تشن "إسرائيل" حملة كبيرة على الضفة للبحث عن المخطوفين.

وأكدت الكتلة، أن الاعتقالاتِ الصهيونية محاولاتٌ للاحتلال لإفشال جهود المصالحة وتغيير المعادلة السياسية على الساحة الفلسطينية لكنها ستبوء بالفشل أمام إصرار شعبنا على وحدته في مواجهة هذا العدو المتغطرس.

وأضافت، أن حالة الجنون التي وصل لها قادة الاحتلال وإجراءاته الإجرامية في الضفة أمام اختفاء ثلاثة من جنوده إنما تدلل على درجة الإفلاس التي وصل لها قادة الاحتلال.

وشددت الكتلة، على أن حياة أسرانا في السجون أعظم من حياة مغتصبي أرضنا فلا أمن ولا أمان لهم إلا بالنزول الكامل عن أرضنا الفلسطينية المغتصبة.

   

انشر عبر