شريط الأخبار

إعتقال متخابر يتستر خلف بيع السجائر

08:02 - 12 تموز / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

ألقت أجهزة أمن المقاومة خلال الفترة الماضية القبض على عميل يتخذ من مهنة بيع الدخان على الطرقات وسيلة للتخفي ومراقبة رجال المقاومة في المنطقة التي يسكن بها.

وبحسب موقع "المجد الامني" اعترف العميل الذي ارتبط مع جهاز الأمن العام الصهيوني منذ أكثر من 8 سنوات خلال مرافقته لابنه المريض الذي ذهب للعلاج في مستشفيات الضفة المحتلة، أن فكرة بيع الدخان في الشارع جاءت بمقترح من الضابط الصهيوني الذي أرسل له مبلغ 500 شيكل لشراء مستلزماتها.

وخلال الفترة الماضية كلفه ضابط المخابرات بمراقبة عدد من رجال المقاومة في منطقته عبر ايجاد ساتر ببيع الدخان على مفترق طريق رئيسي وحيوي في منطقته، حيث كان يرصد طيلة ساعات النهار أفراد المقاومة ويدون مواعيد تحركاتهم وتنقلاتهم.

وكشفت التحقيقات التي علم بها موقع "المجد الأمني" أنه كان يجلس لأكثر من 9 ساعات يومياً في منطقة محددة تمكنه من مراقبة بيوت أربعة من القادة الميدانيين في المقاومة، مشيراً إلى أنه زود ضابط المخابرات بأوقات ذهابهم للعمل وعودتهم وأوقات خروجهم خلال النهار.

وأشار العميل إلى أن الضابط كان يتواصل معه بشكل يومي بعد عودته لبيته ليأخذ المواقيت التي رصدها عن تحركات رجال المقاومة في المنطقة التي يوجد بها.

ولفت إلى أنه زود الضابط بأرقام وأوصاف عشرات السيارات التي كان لها علاقة بالمقاومين المرصودين أو كانت تزورهم خلال فترة وجودهم في منازلهم.

انشر عبر