شريط الأخبار

بريطانيا تدعم الحكومة الفلسطينية لالتزامها بشروط الرباعية

09:23 - 10 كانون أول / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أكد نائب القنصل البريطاني العام في القدس بينجامين ساؤول، اليوم الثلاثاء، دعم المملكة المتحدة للحكومة الفلسطينية الجديدة على أساس التزامها بمبدأ نبذ العنف والاعتراف بإسرائيل والقبول بجميع الاتفاقيات السابقة.

جاء ذلك لدى اجتماع ساؤول، بأربعة وزراء في الحكومة الفلسطينية التكنوقراطية الجديدة المؤقتة والمتواجدين في غزة: هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، ومأمون أبو شهلا وزير الاقتصاد، وسليم السقا وزير العدل، ومفيد الحساينة وزير الأشغال العامة، والذين أكدوا من جانبهم، التزام الحكومة الفلسطينية بالمبادئ سالفة الذكر.

كما ناقشوا، حسب بيان للقنصلية البريطانية العامة في القدس نشرته وكالة "وفا"، ضرورة تحسين الوضع في قطاع غزة من خلال رفع القيود المفروضة على حرية الحركة والوصول، والتحديات في إعادة توحيد قطاع غزة والضفة الغربية تحت ظل حكومة واحدة.

وقال نائب القنصل العام في القدس، حسب بيان القنصلية، "هنأتُ اليوم شخصياً الوزراء الفلسطينيين الأربعة في غزة على تعيينهم. ورحبتُ بالتزامهم الصريح بمبدأ نبذ العنف والاعتراف بإسرائيل وقبول جميع الاتفاقيات السابقة".

وأضاف "لا يمثل هؤلاء الوزراء أهل غزة فقط، بل يمثلون الشعب الفلسطيني بأكمله. ولهذا السبب من الضروري أن يتمكن هؤلاء الوزراء من أن يزوروا وزاراتهم في الضفة الغربية".

وتابع "وأكدتُ دعم بريطانيا لهم. وأوضحتُ لهم بأن الوضع في غزة غير مقبول ويجب أن يتغير. وقد اتفقنا على العمل سوياً من أجل تحسين الحياة في غزة. هذه مصلحة فلسطينية جوهرية، وبريطانيا على الاستعداد لتقديم المساعدة".

انشر عبر