شريط الأخبار

مصر تتفاوض مع 3 مؤسسات دولية للحصول علي 700 مليون دولار

12:53 - 08 تشرين أول / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال مسئول بوزارة التخطيط والتعاون الدولي المصرية، إن بلاده تتفاوض مع ثلاث مؤسسات دولية للحصول علي نحو 700 مليون دولار قروض ميسرة ومنح، لتوصيل الغاز الطبيعي لنحو 800 ألف وحدة سكنية في العام المالي القادم 2014-2015.

وتستهدف وزارة البترول المصرية زيادة عمليات توصيل الغاز الطبيعي، بهدف ترشيد استهلاك البوتاجاز "غاز الطهى"، الذى يستهلك نسبة كبيرة من دعم المنتجات البترولية.

وأضاف المسئول المصري- طلب عدم ذكر اسمه- في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، أن بلاده تتفاوض مع البنك الدولي للحصول علي قرض ميسر قيمته 500 مليون دولار ، وقرض أخر ميسر مع وكالة التنمية الفرنسية قيمته 100 مليون دولار، ومنحة من الاتحاد الأوروبي قيمتها 100 مليون دولار.

وقدرت وزارة المالية المصرية، دعم الغاز الطبيعي في مشروع موازنة العام المالي الجاري 2013 / 2014، بنحو 8.11 مليار جنيه ( 1.13 مليار دولار)، في حين بلغ دعم البوتاجاز خلال موازنة هذا العام 22.87 مليار جنيه ( 3.2 مليار دولار)، حيث ترتفع تكلفة دعم البوتاجاز عن دعم الغاز الطبيعي لذا تسعى الحكومة إلى تحفيز المواطنين على استهلاك الغاز في المنازل.

وقال المسئول بوزارة التخطيط والتعاون الدولي المصرية، إن التفاوض حول اتفاقيات القرضان والمنحة سيستغرق من أربعة إلي سبعة شهور.

وأضاف: "القرضان شروطهما ميسرة، وبفوائد بسيطة، وبفترات سماح طويلة قبل بدء السداد".

وتستهدف الحكومة المصرية، توصيل الغاز الطبيعي إلى 8 ملايين وحدة سكنية خلال خمس سنوات بدءا من يوليو 2013.

وبلغ عدد الوحدات التي، جري توصيل الغاز لها خلال الثلاثين عاما الماضية 6 ملايين وحدة سكنية، طبقا لبيانات الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية.

 

انشر عبر