شريط الأخبار

الغزيون ينتفضون نصرة للقدس والاقصى في الذكرى ألـ 47 لاحتلالها

01:46 - 06 تشرين أول / يونيو 2014

غزة - فلسطين اليوم


خرجت جماهير فلسطينية غفيرة عقب صلاة الجمعة من جميع مساجد قطاع غزة، للمشاركة في مسيرة نصرة مدينة القدس في الذكرى ألـ 47 لاحتلال شطرها الشرقي حيث يتواجد المسجد الأقصى المبارك، والتي دعت إليها الهيئة الشعبية للدفاع عن القدس والمسجد الأقصى، وذلك أمام مقر الهيئة الدولية للصليب الأحمر حيث خيمة التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

من جهته أوضح النائب أحمد أبو حلبية رئيس الهيئة الشعبية للدفاع عن القدس والاقصى، أن هذه المسيرة تأتي دعماً للقدس والمسجد الأقصى والمقدسسين الذين يتعرضون لأبشع أنواع الجرائم من قبل الاحتلال "الإسرائيلي"، في صورة مخالفة للقانون الدولي والدولي الإنساني وكافة المواثيق والقوانين الدولية. لافتاً إلى أن العدو الصهيوني ينفذ مخططات اجرامية في مدينة القدس ويمارس حرب تطهير عرقي بحق شعبنا.

وقال " قررنا أن نسير المسيرة بمناسة 47 لاحتلال شرقي القدس والمسجد الاقصى نصرى للمقدسات وتضامن مع أهلنا في وجه العدوان المتواصل. كما قررنا أن تتجمع هذه المسرة الحاشدة في هذا المكان (أمام الصليب الاحمر الدولي) تضامنا مع أسرانا في سجون الاحتلال الذين يخوضون معركة الامعاء الخاوية.

وأوضح ، ستنطلق بهذه المناسبة في هذا اليوم وغداً المسيرات الشعبية الحاشدة في أكثر من 80 مدينة و45 دولة في جميع أنحاء العالم ، والاعتصام أمام السفارات الصهيونية ، وسيشارك فيها أكثر من 3 مليون من الرجال والنساء والمسلمين والمسيحيين وأحرار العالم، وشخصيات اعتبارية ودينية وشعارهم جميعا شعوب العالم تريد تحرير القدس وفلسطين.

وقال "إن هذه المسيرات الحاشدة في جميع أنحاء العالم وخاصة مسيرتكم هذه ستوجه رسالة للعدو الصهيوني تقول فيها "أيها الصهيانة أوقفوا عدوانكم الغاشم عن مدينة القدس والمسجد الاقصى وعن مقدساتنا من المساجد والكنائيس ، ومقاقبرنا ، ومعالمنا الاسلامية والمسيحية ، وارحلوا عنها وسائر فلسطين ، لانه لا مقام لكم في هذه الارض المباركة، والارض أرضنا ولا هيكل لكم عندنا في هذه الارض.

أيها الغزاة " ارحلوا منها وعوداوا من حيث جئتم حيث يعود شعبنا صاحب الحق الشرعي فيها".

وحيا ابو حلبية الفصائل الفلسطينية وخاصة حركتي فتح وحماس الذين شرعوا في تنفيذ المصالحة ، وإعادة الوفاق الوطني من جديد، ودعاهم جميعا للحفاظ على هذا الانجاز للحفاظ على ثوابتنا ونوحد جهودنا ومقاومتنا لنصرة قضايانا وفي مقدمتها القدس والاقصى وأسرانا البواسل.

ودعا المحتشدون أن يرددوا بقوة وبأعلى أصواتهم "الشعب الفلسطيني يريد تحرير القدس والاقصى وسائر فلسطين" . "لبيك يا قدس .. لبيك يااقصى .. بالروح بالدم نفديك ياقدس .. بالروح بالدم نفديك يا أقصى.

وفي نفس السياق، طالب د. جمال أبو نحل في كلمة له باسم القوى الوطنية والاسلامية حكومة التوافق الوطني بوضع قضية الأسرى على سلم أولوياتهم، والاستمرار بالانضمام للاتفاقات والمعاهدات الدولية لملاحقة قادة الاحتلال عبر محكمة الجنايات الدولية نظرا للمجازر التي اقترفوها بحق شعبنا. كما طالب جامعة الدول العربية بالقيام بواجبهم تجاه فلسطين بشكل عام والقدس بشكل خاص، ودعم صمود شعبنا في الوطن والقدس تحديدا وذلك عبر تفعيل صندوق القدس وشبكة الامان بالمال وليس بالاقوال وملاحقة قادة الاحتلال.

واسلامياً، طالب منظمة التعاون الاسلامي بتعزيز صمود شعبنا والمقدسيين والتصدي للمحاولات الصهيونية لمحاولات طمس معالم القدس.

وطالب جميع أصدقاء شعبنا والمؤمنين بعدالة قضيتنا بممارسة فضح الاحتلال.

انشر عبر