شريط الأخبار

دويك: الحكومة ستعرض على التشريعي بعد شهر لنيل الثقة وسنراقب أدائها

09:21 - 02 تشرين ثاني / يونيو 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أكد رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز دويك أن الحكومة الجديدة ستعرض على المجلس لنيل الثقة بعد شهر، مطالباً الحكومة بأن تثبت للمجلس أنها أهل للثقة.

وأوضح دويك، في لقاء متلفز، مساء اليوم الاثنين، أن المجلس سينعقد بعد شهر من الآن في رام الله وغزة عبر الفيديو كونفرنس، مشيراً إلى أنه بانتظار إشارة البدء من الرئيس محمود عباس.

وقال دويك: "سنقوم بمهامنا على أكمل وجه من أجل دعم الوفاق، ومراقبة ومحاسبة الحكومة، ومتابعة كل ما اتفق عليه"، مؤكداً أن انعقاد المجلس التشريعي وأدائه لدوره يدل على عافية المصالحة.

ولفت إلى أنه لابدّ من وجود جسم تفرزه الفصائل لمتابعة تطبيق الاتفاق وعدم الرجوع للوراء.

وأضاف دويك أن الحكومة الجديدة تحظى بالدعم من الكل الفلسطيني، معتبراً تشكيلها مرحلة هامة جداً تمثل إشارة البدء للعبور نحو الوحدة الكاملة.

وأشار إلى أن المحك الحقيقي هو الالتزام الكامل بالجدول الزمني لاتفاق الشاطئ، مضيفاً "نستقبل المصالحة بالترحاب ونتغاضى عما يسيء الى أشخاصنا وذواتنا، لأن وحدة الشعب قدر وواجب وطني".

وشدد على أنه يجب معالجة ولملمة الآثار الجانبية التي تنشأ من خطأ هنا وآخر هناك.

وأوضح أنه لا يجوز لرئيس الوزراء ولا أي من أعضاء حكومته القيام بأيّ من مهامه قبل حيازة الثقة، بأن المصلحة العليا للشعب الفلسطيني تقتضي التوافق والمصالحة، خصوصاً وأننا نتكلم عن اتفاق جاء بعد سنوات من الانقسام البغيض.

انشر عبر